اعلانات خــورنة القوش
ضع اعلانك هنا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز تامل اليوم الاثنين
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى الحوار والنقاش الجاد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [161]  
قديم 15-07-16, 07:59 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ب رد: الحب ..نظرة و آفاق

http://www.shakwmakw.com/vb/showthread.php?p=5392395
شربت الحب عشقا بعد عشق
سعید العذاري


موضوع كتبته قبل 5 سنين فوجدته منشورا بعدة اسماء في مواقع كثيرة
كتمت حبك حتى منك تكرمة - ثم استوى فيه اسراري واعلاني
كأنه غاض حتى فاض عن جسدي-فصار سقمي به في جشم كتماني
جاءت المقالة استجابة لملاحظة اصدقاء لي كتبوا لي بالحرف الواحد(( سيدنا كافي مقالات فكرية وانتقادات سياسية امريكا والارهاب وتقصير الحكومة
وحجاب وحرام واشكال شرعي لا تتعب القراء ولا تعقدهم وتنفرهم من الدين وقيمه السامية اشويه حب وغرام وعشق ))
وكتب لي صديق اخر (( ان كنت تتحرج فاكتب باسمي )) وبالفعل كتبت اشبه بالشعر فنال اعجاب من قراه واستجابة للاخوة الاعزاء كتبت حسب طلبهم واخترت ابياتا لبعض الشعراء وليس لي
=====
الحب صفاء ونقاء
الحب هو الصفاء والنقاوة والصدق والوفاء والتضحية, وماعداه ليس حبا , والحب عاطفة مغروزةفي خلجات الانسان وجوانحه؛في عقله وقلبه وضميره وإرادته؛وهو أحاسيس ومشاعر جياشة مطبقة على كيان الانسان بأسره توجهه وتحركه نحو المحبوب , وتحدد له متبنياته الفكريةوالعاطفية والسلوكية .
والحياة بلا حب كالربيع بلا مروج , والشجرة بلا ثمار, والغيوم بلا غيث ,بل هي حياة جامدة لا حراك فيها , بل هي الموت
الاخلاص في الحب مقياس الاخلاص في جميع مجالات الحياة فمن يخلص لمحبوبه (( من ذكر او انثى )) يكون مخلصا لمبادئه وللعقيدة التي يؤمن بها وللقومية او الوطن ا وللجماعة او للحزب الذي ينتمي اليه الى ان يصل حد التضحية
والعكس صحيح فالذي يخدع حبيبه ويتلاعب بمشاعره وهو غير صادق في حبه يكون غير مخلص بل يبحث وراء مصلحته فينتمي لحزب او تيار من اجل مال او منصب فاذا لم يحصل عليه يخرج منه
ومن يقيم علاقات مع غير واحد فيدعي له انه يحبه وفي الوقت نفسه يصرح بحبه لحبيب اخر وهكذا نجده يخادع عدة تيارات واحزاب في ان واحد
===
اسمى ايات الحب
اتكلم عن الحب من منطلقات واقعنا الذي تتحكم فيه مفاهيمنا وقيمنا الدينية وتقاليدنا كشرقيين فتجعله مقيدا بالطهارة والعفة لانه الروح والضمير انه الحب البدوي والاصالة والصدق وهو اجمل من الحب في واقع يلتقي الحبيبان به بكامل الحرية حيث لاتبقى لهفة ولاشوق وتجمد جذوته بهذا اللقاء
يخاطب حبيب حبيبته بان تنظر الى احد الكواكب اسمه (( الطائر النسر)) لتلتقي نظراتهم هناك بلا لقاء او اختلاء
الى الطائر النسر انظري كل ليلة------- فاني اليه بالعشية ناظر
عسى يلتقي طرفي وطرفك عنده------- فنشكو اليه ماتحن الضمائر
انه حب يعبر الحدود والمحيطات والسواتر والعقبات ، انه لقاء النظرات في كوكب عال شامخ بشموخ الحب ونزيه بنزاهته
وحبيب اخر يخاطب حبيبه بحب روحي مثالي يتحكم به العقل النير والضمير الحي ويعبر عن حقيقة النور الذي يشع من القلب انه حب سرمدي دائم بلا زعزعة اجتماعية
عاتبت طيف الذي اهوى وقلت له ---- كيف اهتديت وجنح الليل مسدول
فقال انست نارا من جوانحكم ------ يضئ منها لدى السارين قنديل
فقلت نار الجوى معنى وليس لها --- نور يضئ وهذا القول مقبول
فقال نسبتنا في الحال واحدة ----- انا الخيال ونار الشوق تخييل
ومن صور الحب المتجذر في حنايا النفس واغوارها تعبر عنه الاحاسيس الصادقة بلا الفاظ متكلفة او عبارات مزوقة او مصطلحات مطاطية
يترجم طرفي عن لساني لتعلموا-ويبدو لكم ما كان صدري يكتم
ولما التقينا والدموع سواجم --- خرست وطرفي بالهوى يتكلم
تشير فادري ماتقول بطرفها ----- واومي اليها بالبنان فتفهم
====
وحدة الحبيب
وحدة الحبيب هي الحب الحقيقي المفعم بالاخلاص والوفاء والصدق وحب كل مايتعلق بالحبيب دون غيره فلا يرى الحبيب غير حبيبه او محبوبه ولايلتفت لغيره مهما كانت مغرياته العقلية والواقعية ويترشح حبه الى من يحبه الحبيب فقط
كانت لقلبي اهواء مفرقة فاستجمعت مذ راتك العين اهوائي
فصار يحسدني من كنت احسده فصرت مولى الورى مذ صرت مولائي
تركت للناس دنياهم ودينهم شغلا بذكرك ياديني ودنيائي
والشرك في الحب نهاية له ومقبرة له لانه التدابر والنفور والتقاطع وانه الموت الذي يقبر الحب في مهده وريعان شبابه
تركت حبيب القلب لا عن ملامة ----- ولكن جنى ذنبا يؤدي الى الترك
اراد شريكا في المحبة بيننا ----- وايمان قلبي لايميل الى الشرك
-----
الحب تضحية متبادلة
الحب الصادق تضحية متبادلة من الطرفين بحيث يصبح احدهما كالاخر يرى نفسه حبيبه ومحبوبه كنفسه وروحه فلابد ان يغمره الايثار والتضحية من اجل ادامة الحب لان الانانية ليست حبا لفقدان الشعور المتبادل
شكونا الى احبابنا طول ليلنا ---- فقالوا ماأقصر الليل عندنا
وذاك لان النوم يغشى عيونهم ---- سراعا ولايغشى لنا النوم عيننا
اذا مادنا الليل المضر بذي الهوى ---- جزعنا وهم يستبشرون اذا دنا
فلو انهم كانوا يلاقون مثل ما ---- نلاقي لكانوا في المضاجع مثلنا
====
الحبيب لايغادر ذهن واغوار المحبوب
المحب يتفاعل مع الحبيب والمحبوب حتى يطبق على ذهنه وقلبه واحاسيسه فيكون شغله الشاغل لايفارقه فلا نسيان ولا تناسي فاذا انشغل ذهنه الظاهري عنه يبقى عقله الباطن يتحرك بلا نسيان ولو للحظة
عجبت لمن يقول ذكرت حبي ---- وهل انسى فاذكر مانسيت
شربت الحب كاسا بعد كأس----- فما نفذ الشراب ولارويت
والحبيب يقطن في القلب ليصبح هو القلب
خفف السير واتئد ياحادي---- انما انت سائق بفؤادي
ماترى العيس بين سوف وشوق--- لربيع الربوع غرثىصوادي

===
الحب ذوبان في المحبوب
الحب ذوبان في المحبوب واندكاك به بحيث لايفصل بينهما ماليس منهما وتذوب جميع الغايات غير المحبوب فهو الغاية الاولى والنهاية ويكون الحب جبلة وفطرة ممتزجة مع كيانه دون فصل او تمييز
فديتك قد جبلت على هواكا ---- فنفسي لا تطالبني سواكا
احبك لاببعضي بل بكلي ----- وان لم يبق حبك لي حراكا
ويقبح من سواك الفعل عندي - وتفعله فيحسن منك ذاكا
ويخاطب حبيب حبيبه
اليك اشاراتي وانت مرادي - واياك اعني عند ذكر سعادي
وانت مثير الوجد بين اضالعي-اذا قال حاد او ترنم شادي
وحبك القى النار بين جوانحي-بقدح وداد لابقدح زناد
خليلي كفا عني العذل واعلما-بان غرامي اخذ بقيادي
واعلى درجات الذوبان اتحاد الطرفين ليصبحا واحدا واتحاد الروحين ليصبحا واحدا بلا امتياز
انا من اهوى ومن اهوى انا -- نحن روحان حللنا في جسد
===

النزاهة
النزاهة مفهوم نسبي تختلف الاطروحات الفكرية والوضعية في تحديد مواردها ومجالاتها ولذا ساتحدث عن النزاهة من منطلقاتنا الدينية والاجتماعية التي تحبذ الحب العذري الافلاطوني حب القلوب والضمائر وتفاعل المشاعر والعواطف والاحاسيس
ولما تلاقينا عشاءا وضمنا سواء سبيلي دارها وخيامي
وملنا كذا شيئا عن الحي حيث لا رقيب ولا واش بزور كلام
فرشت لها خدي وطاءا على الثرى فقالت لك البشرى بلثم لثامي
فما سمحت نفسي بذلك غيرة على صونها مني لعز مرامي
ووصف شاعر اخر هذه النزاهة السامية

نلهو بهن كذا من غير فاحشة لهو الصيام بتفاح البساتين
وقال اخر
اذا قلت هاتي نوليني تبسمت وقالت معاذ الله من فعل ماحرم
فما نولت حتى تضرعت حولها وعرفتها ما رخص الله في اللمم
=

الحب مخبوء تحت العين
الحب مشاعر واحاسيس جياشة لايمكن اخفاؤها او كتمها فلابد ان تظهر اما على اللسان او العين لان الحب حركة ونشاط وحياة جديدة بل هو الحياة باسرها فالباء بداية والحاء حياة والحياة بارزة للعيان
لا جزى الله دمع عيني خيرا وجزى الله كل خير لساني
فاض دمعي فليس يكتم شيئا ووجدت اللسان ذا كتمان
فالحب دموع عند الفراق حزنا وعند اللقاء فرحا وعلامة المحب كثرة دموعه
بكت عيني غداة البين دمعا واخرى بالبكا بخلت علينا
فعاقبت التي بخلت علينا بان غمضتها يوم التقينا
=====
الحبيب وطن المحبوب
ليس الوطن ترابا وماءا واشجارا وبنيانا انه الحنان والدفئ والهناء فشبر يغمره الحب يعادل الكون كله بغياب الحب
لست باوطانك اللائي نشات بها لكن ديار الذي تهواه اوطان
خير المواطن ماللنفس فيه هوى سم الخياط مع المحبوب ميدان
كل الديار اذا فكرت واحدة مع الحبيب وكل الناس اخوان
افدي الذين دنوا والهجر يبعدهم والنازحين وهم في القلب سكان
كنا وكانوا باهنى العيش ثم نأوا كأننا قط ماكنا ولا كانوا
=====
العودة الى الرقيب الذاتي
الحب صدق ووفاء وايثار وخلق وشهامة وهو متعة روحية ونفسية لا متعة جسدية الا بموازينها وقيمها المقبولة شرعا وعرفا ويموت اذا تحول الى متعة جسمانية

كم قد ظفرت بمن اهوى فيمنعني منه الحياء وخوف الله والحذر
وكم خلوت بمن اهوى فيقنعني منه الفكاهة والتحديث والنظر
اهوى الملاح واهوى ان اجالسهم وليس له في حرام منهم وطر
كذلك الحب لا اتيان معصية لا خير في لذة من بعدها سقر

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [162]  
قديم 23-07-16, 07:04 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
و رد: الحب ..نظرة و آفاق

علاقات زوجية (Thinkstock)علاقات زوجية (Thinkstock)عيد الحب 2016
خمس حقائق علمية عن الحب
http://www.al-masdar.net/%D8%AE%D9%8...D8%AD%D8%A8-2/
هل هو مُعْدٍ؟ وكيف يمكننا السيطرة على قوة مشاعرنا؟
عامر دكة 13 فبراير 2015, 16:08


الجميع مهتم به ولكن قلة من يفهمونه حق فهمه. يعتقدون أن الحب يأتي كلمح البصر، وقعنا في الحب وهذا كل ما في الأمر، كأن هناك فئتان متضادتان، الأولى أشخاص وقعوا في الحب والثانية أشخاص لم يقعوا فيه. هكذا بكل بساطة. إلا أنه في الواقع، الحب ليس حالة مستمرة وثابتة. بل هو ليس "حالة" حتى، إنما فعاليات وأنشطة - الكثير من الأنشطة اليومية التي تُنتج ما يسمى بالحب. الحب طويل الأمد هو ليس أمرا تلقائيا، بل هو أمر يحتاج إلى بذل جهد كبير، والتخلي عن الأنانية، والاستعداد للتعرض للأذى في المشاعر والنفس. ومع ذلك، حتى لو أننا نعيش الحب في هذه اللحظة، فنحن غالبا نجهل حقيقة ما هو الحب.

تلقّوا نشرتنا اليوميّة إلى بريدكم الإلكترونيسجّلوا الآن!
حتى نساعدكم في تحليل هذه الحالة الشعورية المُربكة، قام علماء نفس طبيين بجمع بعض الأبحاث التي تخص الموضوع، واستطاعوا أن يتوصلوا لبعض الحقائق المثبتة علميا وتجريبيا عن الحب. هذه الحقائق التي تم نشرها في المجلة العلمية Psychology Today، هل ستستطيع مساعدتكم في فهم ما هو الحب حقيقة؟

1. لقاء جنسي واحد لن يؤدي إلى الحب

التقيتما في مناسبة معينة وكان بينكما انجذاب فوري، رجعتما إلى البيت وقضيتما ليلة عاطفية مليئة بالولع والأشواق. العلاقة الجنسية بينكما كانت رائعة، ويبدو أنكما وقعتما في الحب. هل التخطيط للزواج يبدو أمرا مبكّرا؟ الإجابة على قضية العلاقة الجنسية هي أنه بالرغم من أن الانجذاب الجسدي هو جزء لا يتجزأ من العلاقة العاطفية، إلا أن هناك فرق كبير بين الحب والولع.

ففي أبحاث معينة قاموا بعملية مسح لأدمغة في أوضاع حقيقية، ووجدوا أن الإنسان يعيش حالة الحب وحالة الولع في مناطق مختلفة من الدماغ - الولع يكون في منطقة الدافع/ الجزاء، بينما يكون الحب في المناطق الخاصة بالتعاطف والرعاية والاهتمام. لهذا السبب، غالبًا لن تؤدي اللقاءات الجنسية العشوائية إلى علاقات طويلة الأمد.

2.الحب هو شعور مستمر

أثبت بحث جديد أن حالة الحب نعيشها كلحظة محددة من التواصل الصادق. في هذه اللحظة، ينتج الأشخاص المحبون صورة طبق الأصل عن المحبوب من خلال تعابير الوجه. مع ذلك، أُثبِت أن الحب ليس فقط شعورا مؤقتًا، ولكن إلى جانب الشعور المؤقت هناك شعور مستمر - حالة عقلية وعاطفية نهتم بسببها كثيرا براحة وطمأنينة المحبوب، نشعر بالأسى والألم لألمه ونحاول قدر الإمكان أن نخفف عنه.

3.الحب بإمكانه أن ينقذ حياتك


تشير أبحاث كثيرة ومتنوعة إلى أن علاقة الحب أمر ضروري للصحة الجسدية طويلة الأمد، بينما حالة الوحدة وعدم وجود علاقة يؤديان إلى تقصير العمر كما يفعل التدخين وأكثر. ولكن هذا العامل، نعني الوحدة وتأثيرها على قصر الحياة، يقل تأثيره عندما ننتمي إلى فئة جماعية كمسجد أو أي جماعة اجتماعية أخرى. فيما يخص الرجال تحديدا، الزواج هو وسيلة لتحسين الصحة لأمد طويل، وموت شريكة الحياة قد يكون عاملا يؤدي إلى الوفاة المبكرة. لا يعلم الباحثون بعد إذا ما كانت هذه العلاقة بين الزواج وتحسين حالة الرجل سببها أن النساء يشجعن أزواجهن على الاهتمام بأنفسهم أو إذا ما كانت هذه العوامل تؤثر بشكل مباشر على السلامة الجسدية والنفسية للرجال.

4. هناك شرط للحب

الشرط السابق لحالة الحب هو أن نشعر بالثقة والأمان مع الشخص الذي سنحبه. حتى يتم التواصل مع الشريك بصورة عاطفية ومليئة بالرعاية والحب، تُرسل قشرة الدماغ الأمامية رموزا للوزة (وهي منطقة شعورية خاصة بإحساس الخوف) لكي تستغني وتتخلى عن ردة الفعل التلقائية "الكر والفر". من الصعب على الأشخاص الذي عانوا من صدمات في طفولتهم، قلة اهتمام، عنف، وكل تجربة أخرى هددت شعورهم بالأمان، أن يتخلوا أو يُطفئوا الجهاز الذي يجعلهم يحاربون ويكافحون، أو يهربون ويتجمدون في مكانهم، وأن يشعروا بالأمان الكافي حتى يتبادلوا مشاعر الحب. ولكن الأخبار الجيدة هي أنه باستطاعتهم أن يتغلبوا على ذلك بواسطة العلاج، وأحيانا بواسطة شريك يبرز مشاعر الاهتمام والأمان والثقة.

5. إنه مُعْدٍ


التعبير عن الاهتمام والرأفة والتعاطف قد يؤدي إلى إيجاد هذه المشاعر لدى أشخاص آخرين. من المحتمل أن هذا هو السبب الذي أدى ببعض القادة مثل الدالاي لاما ونيلسون مانديلا أن يكونوا مصدر إلهام لقلوب الكثير من محبيهم لكي يكونوا أشخاصا أفضل، وساعدوهم في تهدئة تقنية "الكر والفر" التي يكون استعمالها سيئا عندما يتعلق الأمر بالحب.

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [163]  
قديم 23-07-16, 07:17 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
و رد: الحب ..نظرة و آفاق

كلام عن الحب الحقيقي
بواسطة: Samer Hamdan -
آخر تحديث: ٠٤:٤٥ ، ٨ أبريل ٢٠١٥
http://mawdoo3.com/%D9%83%D9%84%D8%A...8A%D9%82%D9%8A

الحب الحقيقي هو الحب الصادق النابع من القلب، والذي لا تشوبه تداخلات المصالح أو أي أمور أخرى، وهو رغبة الإنسان بوجود من يحبّ قربه لا أكثر، لو أردت التكلّم عن الحب وصدق مشاعره سيطول الحديث، كل ما أمكنني فعله أن أجمع لكم بعض الكلام الذي يصف الحب الحقيقي وصدقه. كلام عن الحب الحقيقي الحب الحقيقي.. هو أن تزرع في طريق من تحبهم وردة حمراء.. وتزرع في خيالهم حكاية جميلة.. وتزرع في قلوبهم نبضات صادقة.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن ترمي لهم بطوق النجاة في لحظة الغرق.. وتبني لهم جسر الأمان في لحظات الخوف.. وتمنحهم ثوبك في لحظات العري كي تسترهم.. تم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تبيع دموعك كي تشتري لهم الفرح.. وتتراقص بينهم ألماً كي تمنحهم السعادة.. وتبكي بعيداً عنهم كي لا تفسد فرحهم.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تتحول إلى عكاز كي ترحم عجزهم.. وتتحول إلى مرآة كي تقوم عيوبهم.. وتتحول إلى مطر كي تبلل جفافهم.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تخترع لهم الهواء عند اختناقهم.. وتنزف لهم دموعك عند عطشهم.. وتقتطع لهم من جسدك عند جوعهم.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي هو أن تشعل أناملك كي تضيء لهم الطريق.. وتحرق أيامك كي تبث فيهم الدفء.. وتمنحهم عينيك بدون تردد كي تنير لهم الظلام.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تساعدهم على الوقوف عند التعثر.. وتساعدهم على الفرح عند الحزن.. وتسعدهم على الأمل عند اليأس.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تحتفظ لهم في داخلك بمساحة جميلة من الأحلام.. ومساحة شاسعة من الرحمة والمودة.. وأن تملك قدرة فائقة على الغفران لهم مهما أساؤوا اليك.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن ترد عنهم كلمات السوء في غيابهم.. وتحرص على بقائهم صفحة بيضاء في أعين الآخرين.. وتحفظهم مهما غابوا عنك.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تترجم إحساسهم إلى من يهمهم أمره.. وتحمل أحلامهم إلى من لا يكتمل حلمهم إلّا به.. وتدعو لهم بالسعادة مع سواك إذا كانت سعادتهم مع سواك.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تمتص حزنهم وتمتليء به.. وتنصت إلى همومهم وتتضخم بها.. وتحمل عنهم ما لا يستطيعون حمله من متاعب الحياة.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تقدم لهم دعوة إلى الحياة حين يفقدون شهية الحياة.. وتقدم لهم دعوة للحلم حين يفقدون المعنى الجميل للحلم.. وتقدم لهم دعوة اللجوء إلى قلبك حين تغلق القلوب في وجوههم.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! الحب الحقيقي.. هو أن تتجرد من أنانيتك من أجلهم.. وأن لا تفرض عليهم مشاعرك وأحلامك.. وأن لا تصطاد قلوبهم في الماء العكر.. ثم لا تنتظر المقابل.. ! هذا هو الحب الحقيقي. الحب: فرصة ليصبح الإنسان أفضل وأجمل وأرقى. الحب: ليس عاطفة ووجداناً فقط إنما هو طاقة وإنتاج. الحب: هو أعظم مدرسة يتعلم كل عاشق فيها لغة لا تشبهها لغة أخرى. الحب: مثل أي لعبة يمارسها اثنان... في نهايتهما : أحدهما يربح... والآخر يخسر. الحب: تجربة وجودية عميقة تنتزع الإنسان من وحدته القاسية الباردة لكي تقدم له حرارة الحياة المشتركة الدافئة. الحب: فضيلة الفضائل... به نعلو بأنفسنا عن العبث والتهريج والابتذال العاطفي... ونحمي عقولنا من الضياع والتبعثر الفكري. الحب: تجربة إنسانية معقدة... وهو أخطر وأهم حدث يمر في حياة الإنسان لأنه يمس صميم شخصيته وجوهره ووجوده... فيجعله يشعر وكأنه وُلد من جديد. الحب: هو الذي ينقل الإنسان إلى تلك الواحات الضائعة... واحات الطهارة والنظارة والشعر والموسيقى لكي يستمتع بعذوبة تلك الذكريات الجميلة التائهة في بيداء الروتين اليومي الفضيع وكأنما هي جنات من الجمال والبراءة والصفاء في وسط صحراء الكذب والتصنع والكبرياء. الحب: كالبحر حين تكون على شاطئه يقذفك بأمواجه بكرم فائق يستدرجك بلونه وصفائه وروعته ولكن حين تلقي بنفسك بين أحضانه لتبحث عن درره يغدر بك ويقذفك في أعماقه، ثم يقذف بك وأنت فاقد لإحساسك. الحب: يبدأ بالسماع والنظر فيتولد عنه الإستحسان ثم يقوى فيصير مودة ثم تقوى المودة فتصير محبة ثم تقوى المحبة فتوجب الهوى فإذا قوي الهوى صار عشقاً ثم يزداد العشق فيصير تتييماً ثم يزداد التتييم فيصير ولهاً.. وهو قمة ما يبلغه المحب. الحب: ليس سلعة رخيصة نساوم بها كما نريد. الحب: لا يُقال له سحابة صيف وتزول.. الحب لا نصفه بفصل من الفصول الأربعة. الحب: ليس ورقة شجراً ساقطة ولا دمعة عابرة ولا أحلام ضائعة.. الحب ليس صورة ملونة ولا رسالة مزخرفة. الحب: ليس حروفاً مذهبة ولا سطوراً معلقة... ولا نغمة راقصة... الحب يا أبيض يا أسود.. ليس هناك وسطية ولا جدل يختلف عليه إثنان. الحب: ليس قسوة تغلف بمرارة، ولا فضاء ضيق، ولا سراب مستحيل تحقيقه. الحب: سماء صافية، وبحراً هادئ، وبسمة حانية الحب.. يزلزل الروح والكيان ويفجر ثورة البركان. الحب: ناراً تضويناً، الحب نبنيه بأيدينا فماءه يروينا وزاده يكفينا... هذا هو الحب... لمسة من الوفاء والعطاء لذا يجب أن يُعطى التقدير اللائق به... الحب يجب أن يكون وديعة مهذبة للغاية... وأن نأخذه بجدية... إذا أردنا أن يعشقنا من نريد أن نعشقه... الحب حرفان حاء وبعدها باء تذوب عند معانيها الأحباء!. الشمعة تحترق مرة واحدة .. لكي يرى الناس .. أما أنا فأحترق ألف مرة .. لكي أراك أنتِ!. مشروع ابتسامة منك تضيء العالم بسحرها. جميل أن يكون لك قلباَ أنت صاحبه... ولكن الأجمل أن يكون لك صاحباَ أنت قلبه. من السهل أن ينسى الانسان نفسه... لكن من الصعب ان ينسى نفس سكنت نفسه. لا أحد يخاف على مثلك ولا يغار على بقدر غيرتك ولكن أتحداك أن تجدى حباً يوازى ماقدمته لك. من السهل أن يشتاق الأنسان لمن يحب لكن...من الصعب أن يجده كلما اشتاق أليه. لم تستطع أن تقتلعني من جذور عالمي... ولم تكن قادر على مشاركتي فيه... ولم تستطع أن تهبني شيئا جديدا... فلماذا الاستمرار. عندما ينسج المرء ثياب مذكراته السوداء ويوشحها بالؤلؤ الأبيض يبقى هناك خيط مشع يلتصق بثنايا الروح لعلة الخيط الذي يذكرني بك في لحظات اليأس. نحن لا نختار في العيش من نرتاح معهم بل نختار من لا نستطيع العيش بدونهم. ما أصعب أن نحب من يؤلمنا وما أصعب أن نتألم ممن نحب. إذا قلت (حب) هل غيث الرجاء، وهبت ريح الصفاء، وسرى نسيم الوفاء، وتهللت أسارير الوجوه، وانبلجت معالم الطلعات، وأشرقت شموس الأيام، وإذا قلت (حب ) امتلأت الجوانح بالأشواق، والحشايا بالتلهف، والضمائر بصور الأحباب، ومعاهد الأصحاب، ومغاني الأتراب . إذا قلت: (حب) تساقطت أوراق البغضاء، وتلاشت نزعات الشر، وارتحلت قطعان الضغينة، وفزت زمر الأحقاد، وغربت نجوم العداوات . كلمة (حب) سماء شمسها اللقاء، وقمرها العناق، ونجومها الذكريات، وسحبها الدموع. كلمة ( حب ) إشراقة من عالم الملكوت، وإطلالة من ديوان الخلود، ووقفة في بساط العظمة. من استظل بسمائها اتقد شوقه وتدافع خاطره . الحب بسمة عاشق ولو أنها سفرت لغار البدر من إطلالها ! الحب أكبادنا تشوى وأعيننا تكوى، وأعمارنا تطوى على الأمل إذا قلت هذا الحب بعد ولوعة وفرقة أصحاب وهجر أقارب فما الحب إلّا الأنس والقرب والرضى فدعني فهذا الحكم بعد التجارب. الحب كالسحر إلّا أن رقيته شهادة لا يذوق الموت لاقيها. الحب ليس رواية شرقية بأريجها يتزوج الأبطال لكنه الإبحار دون سفينة ومرادنا أن الوصول محال. لعلك يا محب ظننت ظنا بأن الحب جمع وافتراق أجل هو جمع أوصال تداعت وفرقة مهجة، ودم يراق. الحب قصة طويلة فصولها الشهداء . الحب سر لا يعرفه المحبون . الحب ليس له تعريف إلا الحب .

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: http://mawdoo3.com/%D9%83%D9%84%D8%A...8A%D9%82%D9%8A

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [164]  
قديم 23-07-16, 07:57 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
و رد: الحب ..نظرة و آفاق

الحب من أول نظرة
بواسطة: سارة حسان -
آخر تحديث: ٠٢:٣٠ ، ١٢ مايو ٢٠١٤
http://mawdoo3.com/%D8%A7%D9%84%D8%A...B8%D8%B1%D8%A9


الحب من أول نظرة هو من أعمق أنواع الحب و أكثرها تأثيرا بالنفس التي تحب فهو يعبر عن التصاق عميق لروحين باسم علاقة الحب العفيف البريء الخالي من أي رغبة دونية و يعتبر الحب من أول نظرة هو الحب الذي تعجز من خلاله الكلمات عن التعبير عن معانيها الجميلة فتتولى لغة العيون الحديث وحدها لتأسر أصحاب هذا الحب العفيف الطاهر بلهيب تلك النظرات. يدوم ذلك النوع من الحب بدوم محبتنا للمحبوب و في حالات كثيرة و قصص حب متنوعة نسمع عنها يجعل الحب من أول نظرة القلبين يفيضان حنانا و عشقا متناسيان هموم العالم و ما فيه. إجابات أخرى هل هو حب أم اعجاب؟ خيط رفيع بين الحب و الاعجاب , فكم من المشاعر التي شعرنا بها و العلاقات التي دخلناها و لم نكن نعرف ان كانت تلك هي مشاعر حب أم اعجاب . الاعجاب بشخص ما يأتي بسبب ا لإنجازات، والنجاحات،و السلوكيات، والفكر والمعرفة التي حقق كلا منها . عندما نعجب بشخص ؛ نريد أن نكون مثلهم ونعتبرهم قدوة و مثل لنا . فنحن عندما نحب شخصا ما نحبه مهما كان قد يكون هذا الشخص فيه بعض من الصفات التي تم ذكرها أعلاه و قد لا تكون هه الصفات به. وبعد ذلك في بعض الأحيان هناك تداخلا بين الحب و الاعجاب فالشخص الذي أعجبت به أصح قابلا للوصول اليه ,انها مجرد مكالمة هاتفية كفيلة بأن يتحل الاعجاب الى مشاعر أخرى قد تكون مساعر الحب. ولقد شهدنا بالفعل وقرأنا الكثير عن تلك القصص وهنا يبدأ الصراع بين الحب و الاعجاب . فكيف تعرف ان كنت في حالة حب أم اعجاب؟!! عندما ترى الشخص الاخر ان كان قلبك يخفق بشدة فأنت في حالة حب أما ان كنت سعيدا فقط فأنت في حالة اعجاب. عندما تنظر لعيونه ان احمر وجهك خجلا او شعرت ببعض الارباك فأنت في حالة حب أما ان اكتفيت بالابتسام له فأنت معجب به فقط. انكنت لا تستطيع البوح بكل ما يجول بخاطرك أمام الشخص فأنت تحبه أما ان كنت قادرا على قول ما تشاء له فذلك اعجاب فقط. عندما يكون الشخص الآخر أمامك حزينا و تحزن كثيرا بسبب حزنه فأنت تحبه و ان كنت معجب به لن تحزن كثيرا لكنك ستنسى الفرح بسبب حزنه.

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: http://mawdoo3.com/%D8%A7%D9%84%D8%A...B8%D8%B1%D8%A9

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [165]  
قديم 23-07-16, 08:04 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
و رد: الحب ..نظرة و آفاق

أقوال عن الفراق والحب
بواسطة: Samer Hamdan -
آخر تحديث: ٠٦:٣١ ، ١٦ يونيو ٢٠١٥
http://mawdoo3.com/%D8%A3%D9%82%D9%8...84%D8%AD%D8%A8

الحب ليس مجرد كلمة بل هو إحساس خفيّ يسري بين القلوب بكل بساطة، وهو المشاعر الصادقة القويّة، لكن الفراق الذي يتبع أغلب قصص الحب التي تحيطنا هو أصعب ما في الوجود، أشبه بإعصار قوي يجتاح كل ما حوله ويترك أثراً سيئاً في النفس، وهنا بعض من أقوال عن الفراق والحب. أقوال عن الفراق والحب اكتشفت التناقض بأنك عندما تحب حد الألم وواصلت الحب لن يكون هناك مزيداً من الألم وإنّما مزيداً من الحب. ربما كان من الخير أن تحبّ بعقل ورويّة، ولكن من الممتع حقاً أن تحبّ بجنون. الحب كالأنف الأحمر، لا يستطيع صاحبه أن يحجبه عن الأنظار. الحب أعمى، والصداقة تغمض عينيها. أريد أذناً لا تسمع وعيناً لا ترى بدلاً من قلب لا يحب. متى أحبت المرأة، كان الحب عندها دينا، وكان حبيبها موضع التقديس والعبادة. أن تكون أول حبيب للمرأة لا يعني شيئاً، ينبغي أن تكون حبيبها الأخير، ففي ذلك كل شيء. الحب يحفظ الجمال، وبشرة المرأة تغديها المداعبات كما يتغدى النحل برحيق الزهور. الهدايا الكبيرة تصنع الغراميات الصغيرة. نظلم الحب عندما نصفه بأنه نار، فالحب الإنساني لا يصير إلى رماد. تمهل في أختيار الحبيب ولا تتعجل في التخلي عنه. يبدأ الحب بكلمة وينتهي بصدمة. الصداقة بعضها تضحية، والحب معظمه تضحية، أما الزواج فكله تضحية بالصداقة والحب. المرأة هي التي تختار الرجل الذي سيختارها. الدليل الأكيد على حب المرأة لك هو تقليدها إيّاك. عذاب أن تحب وعذاب ألّا تحب، ولكن أعظم عذاب هو أن تحب بلا أمل. ساعاتنا في الحب لها أجنحة، وفي الفراق لها مخالب. ثلاثة يجب عدم اخفاءها.. الحب، الاعتراف، والحقيقة. الخصام بين الحبيبين تجديد للحب. الشخص الذي يحبك هو الشخص الذي يبكيك. أحبك ليس لما أنت عليه، ولكن لما أكون عليه عندما أكون معك. الحب كالشعلة، في حال انطفأت تترك أثراً لا يذهب أبداً. هموم الرجل كثيرة، وأعظمها فراق امرأة يحبها. دموع الحب أجمل إذا هي وجدت من يمسحها. ثلاثة يتشابهون في عقولهم.. الشاعر، والمجنون، والمحب. بالنسبة للعالم فإنّك مجرد شخص، لكنك بالنسبة لشخص ما قد تكون العالم كله. الحب مثل الهزة الأرضية يأتي مفاجئاً ومرعباً، وما إن تمر اللحظة الحرجة حتى تعرف كم كنت محظوظاً. لا يمكن لبشر أن يملي أوامره على الحب. الطموح، كالحب، كلا هما لا يطيق المنافسة أو التأجيل. الحب كالمركب، إذا حمل أكثر من واحد غرق. صدق المحب في ثلاثة خصال.. يختار كلام حبيبه على كلام غيره، ويختار مجالسة حبيبه على مجالسة غيره ويختار رضا حبيبه على رضا غيره. تعرف أن أحدهم يحبك عندما يكون خائفاً من أن يخسرك. دائماً ما يوجد بعض الجنون في الحب، لكن دائماً ما يوجد بعض المنطق في الجنون أيضاً. كلمة واحدة تحررنا من كل أثقال الحياة وآلامها، ألا وهي الحب. الحب ليس أعمى، وإنّما يمكن البعض من رؤية ما لا يشاهده الأخرون. أن تحاول جعل شخص يحبك أمر عبثي تماماً كمحاولة أن تمنع نفسك من حب شخص ما. الحب الذي يستمر للفترة الأطول هو الحب الذي لا يعود. أسوأ ما يمكن أن تفعله للحب هو أن تنكره. يمكنك إغلاق عينيك كي لا ترى ما لا تود مشاهدته، لكن لا يمكنك إغلاق قلبك أمام ما لا تريد الشعور به. يبقى الحب مجرد كلمة حتى يأتي أحدهم ويعطيها معنى. أعتقد بأن الحب لا يمكن شراؤه إلّا بالحب. كل إنسان يصبح شاعراً إذا لامس قلبه الحب. من المحال الجمع بين الحب والحكمة. من أصعب الأمور في الحياة وجود كلمات في قلبك لا تستطيع النطق بها. أصعب شيء في الدنيا أن ترى من تحب يحب شخصاً أخر. أهم شيء في الحياة أن نتعلم كيف نحب، ونسمح للحب بدخول قلوبنا. العاقل من يعرف متى يتكلم ومتى يصمت. غالباً ما تتحول الصداقة إلى حب، لكن يستحيل أن ينزل الحب إلى درجة الصداقة. ليحب أحدكما الاَخر، ولكن لا تجعلا من الحب قيداً، بل اجعلاه بحراً متدفقاً بين شواطئ أرواحكما. ليس هناك أصعب من حياة المرأة التي تجد نفسها واقفة بين رجل يحبها: ورجل تحبه. الرجل يحب ليسعد بالحياة، والمرأة تحيا لتسعد بالحب. المرأة لغز، مفتاحه كلمة واحدة هي: الحب. الحب والصداقة والأحترام لا توحد الناس مثلما تفعل كراهية شيء ما. الحب: جنون مؤقت علاجه الزواج. الحب موت صغير. الحب لا ينظر بالعينين، بل بالعقل. المرأة بلا محبة امرأة ميتة. إذا أحبت المرأة فعلت كثيراً، وتكلمت قليلاً. إذا أحب الرجل امرأة سقاها من كأس حنانه، وإذا أحبت المرأة رجلاً أظمأته دائماً إلى شفتيها. أجمل امرأة عندي هي تلك التي لم أرها. اهرب من المرأة تتبعك، اتبعها تهرب منك. المرأة زهرة لا يفوح أريجها إلّا في الظل. حياة المرأة كتاب ضخم مكتوب على كل صفحة من صفحاته كلمة.. حب. الرجل لا ينسى أول امرأة أحبها، والمرأة لا تنسى أول رجل خانها. المرأة قلعة كبيرة إذا سقط قلبها سقطت معه. المرأة كالزهرة إذا اقتلعت من مكانها تتوقف عن الحياة. قال أتيان راي: المرأة لم تخلق لتكون محط إعجاب الرجال جميعاً، بل لتكون مصدراً لسعادة رجل واحد. عندما تبكي المرأة.. تتحطم قوة الرجل. إذا كنت تحب امرأة فلا تقل لها.. أنا أحبك، إن هذه العبارة أوّل ما تجعل المرأة تفكر في السيطرة عليك. إذا سمعت أن امرأة أحبت رجلاً فقيراً، فاعلم أنها مجنونة، أو اذهب إلى طبيب الأذن لتتأكد من أنك تسمع جيداً. الحب جزء من وجود الرجل، ولكنه وجود المرأة بأكمله. إذا أحبتك المرأة خافت عليك، وإذا أحببتها خافت منك. قال على مراد: إذا أحبت المرأة فعلت كثيراً، وتكلمت قليلاً. قال بسمارك: أجمل امرأة عندي هي تلك التي لم أرها. قال الاينابي: المرأة زهرة لا يفوح أريجها إلّا في الظل. قال شوبان: حياة المرأة كتاب ضخم مكتوب على كل صفحة من صفحاته كلمة.. حب. قال أحد الحكماء: الرجل لا ينسى أول امرأة أحبها، والمرأة لا تنسى أول رجل خانها. المرأة لم تخلق لتكون محط إعجاب الرجال جميعاً، بل لتكون مصدراً لسعادة رجل واحد. ألا تخجل من التحدث عن الحب وأنت الذي زرعت في قلبي أكثر الجروح إيلاماً. الخيانة في بعض الأحيان تكون الشعور الأجمل.. إذا كان الشخص المغدور يستحقها. قلبي كالمرآة.. تتكسر من أصغر حجر يضربها. وقال أحد الفلاسفة: اهرب من المرأة تتبعك، اتبعها تهرب منك. قال أنيس منصور: المرأة قلعة كبيرة إذا سقط قلبها سقطت معه. قال شكسبير: عندما تبكي المرأة.. تتحطم قوة الرجل. إذا كنت تحب بكل صدق فتوكل على الله ولا تفقد الأمل.. وإذا كنت كاذباً فارحل.. ! وتحدث عن القضاء والقدر. لو كانت كل قصة حب تنتهي بالخيانة لأصبح كل الناس مثلك.. أيها الخائن. أرجوكم أقنعوني بأي شيء إلا الخيانة لأنها تحطم القلوب وتنزع الحياة من أحشاء الروح. لا تسألني عن الخيانة فأنا لا أعتقد أن هناك كلمات قادرة على وصفها. الحب كالزهرة الجميلة والوفاء هو قطرات الندى عليها والخيانة! هي الحذاء البغيض الذي يدوس على الزهرة فيسحقها. الحب الصادق كالقمر عندما يكون بدراً والكسوف هو نهايته عندما يلاقي غدراًَ. لا شك في أنك أغبى الناس إذا كنت تبحث عن الحب في قلب يكرهك. بين الحب والكراهية خيط من دخان.. قد ينقطع بنسمة هواء. الشك كالفأس لشجرة الحب. لو كان في قلبك ذرة واحدة من الحب فتأكد بأن آخر ما كنت ستفكر فيه.. هو الابتعاد عني. إذا مزقت قلبي فلا تتحدث عن الحب.. لأن الحب بريء من الخونة. إذا كنت تحب بصدق فلا تتخاذل.. لأن التخاذل هو الخيانة ولكن بحروف مختلفة. القلب المملوء حزناً يصعب حمله، تماماً كالكأس الطافحة.

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: http://mawdoo3.com/%D8%A3%D9%82%D9%8...84%D8%AD%D8%A8

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [166]  
قديم 20-08-16, 06:04 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
و رد: الحب ..نظرة و آفاق

الحب والعشق خارج الحياة الزوجية سراب مخدر
سعيد العذاري
http://www.kitabat.info/subject.php?id=3115




الحب هو الصفاء والنقاوة والصدق والوفاء والتضحية, وماعداه ليس حبا , والحب عاطفة مغروزةفي خلجات الانسان وجوانحه؛في عقله وقلبه وضميره وإرادته؛وهو أحاسيس ومشاعر جياشة مطبقة على كيان الانسان بأسره توجهه وتحركه نحو المحبوب , وتحدد له متبنياته الفكريةوالعاطفية والسلوكية .
والحياة بلا حب كالربيع بلا مروج , والشجرة بلا ثمار, والغيوم بلا غيث ,بل هي حياة جامدة لا حراك فيها , بل هي الموت .
الحب نور تشرق به النفس وهو الانشراح واليسر والطمأنينة ,وهو ربيع العقول والنفوس والضمائر,حيث تنطلق الطاقات الحبيسة وتتفتح لتعانق الأملا والتفاؤل؛ فيجد به الوضاءة في خواطره ومشاعره وملامحه والراحة في ضميره.
وبالحب يوجد الرفق واليسرفي حركة الحياة المتوثبة نحو المستقبل الزاهر؛ انه بث للحياة النابضة الدافعةالتي تستحيل فيها الطاقة الحبيسة الى قوة ايجابية مكيفة للمشاعر والارتباطات والممارسات التي تداعب اوتار الكيان الانساني كلها في عمق واستجاشة .
والحب حقيقة حية فاعلة متحركة لتحقق ذاتها في الحركة والسلوك .
والذي لايحب اما ان يكون كاذبا او متكتما على مشاعره او يكون شاذا عن كينونته وفطرته.
والحب وان كان مغروسا في النفس الانسانية الا ان لارادته دورافعالا في توجيهه الوجهة النهائية في عالم الواقع الى وجودات واشخاص , وهذه الارادة تتحكم فيها متبنيات الانسان الفكرية ونشأته الاجتماعية؛ فاما ان يتطلع الى افاق عليا واهتمامات ارفع , واما ان ينحدر الى افاق ادنى والى اهتمامات اضيق وجودا ؛ فهو الذي يحدد طريق الحب بين الواقعية والسطحية في النظرة الى المحبوب الذي يستهوي قلبه وشعوره؛ اندفاعا وانكماشا او حركة وجمودا.
الحب هو الكون بأسره ففي الحديث ان الله تعالى احب ان يعرف فخلق الكائنات ليعرفوه ؛ فالحياة بدأت بالحب واستمرت بالحب , وستتصل بحياة ابدية بلا نهاية.
والحب الامثل المتعالي هو حب المعبود وحب رسل المعبود وحب منهجه ومفاهيمه وقيمه , ثم الحب العيلي , ثم حب الانسانية.
و من مظاهر الحب المعهود في الذهن وفي الواقع حب الجنسين أحدهما لمقابله؛ وهو حب فطري تفرضه الرجولة على الانوثة والانوثة على الرجولة حيث ميل الشدة بجميع مجالاتها الى الرقة بجميع مجالاتها , وتميل الخشونة الى النعومة والنعومة الى الخشونة ؛ ميل القلب للقلب والروح للروح والجوارح للجوارح ؛ ميل العين للعين واللسان للسان؛ بتبادل النظرات والكلمات والإيناس والألفة للتغلب على متاعب الحياة وجمود الحركة , وعلى السأ م والفراغ العاطفي والروحي في مجاله البشري الغريزي .
ودرجة التفاعل مع المحبوب واحدة من حيث العواطف والمشاعر ودرجة الاخلاص والصدق والوفاء والتضحية من اجل المحبوب ؛ فمن يخلص ويصدق في حبه لمعبوده ورسل المعبود وارشاداته وتوجيهاته يكون مخلصا مع محبوبه البشري بدرجة ووتيرة واحدة مع الاختلاف في سلم المحبوب ووجوده حيث ان المحبوب الاول لامتناهي ومطلق والمحبوب الاخر متفاوت في الكمال والحب كطاقة متقدة ينبغي توزيعها ليتحقق التوازن في الشخصية بمقوماتها الفكرية والعاطفية والسلوكية لكي لا يطغى جانب على جانب , ولكي لا يكون افراطا ولا تفريطا ؛ وعدم التوازن اساس القلق والاضطراب الذي يسلب الحبيب الراحة والهناء فيجعله في دوامة من الاضطراب والبلبلة العقلية والعاطفية والسلوكية =======
الحرمان من الحب
من يحرم او تحرم من الحب والحنان والمودة والدفئ العاطفي والطمانينة العاطفية وخصوصا في مرحلة الطفولة يبقى او(( تبقى)) يبحث عنه في مرحلة المراهقة اضافة الى الحاجة الفطرية لحب الجنس الاخر ولذا يكون اسرع في الدخول بالحب من اول نظرة او اول ابتسامة او اول اهتمام ورعاية ويتحول الى عشق مجنون للتعويض عن الحب المفقود والحرمان قد يكون ناجما عن التقصير فيه من قبل الوالدين او احدهما بانعدامه بالكلام او الممارسة بالاهمال واللامبالاة ولذا جاءت التعاليم الدينية داعية الى تقبيل الطفل واسماعه كلمة احبك حبيبي او حبيبتي واللعب معاه وتدليله باعتدال وقد يكون الحرمان ناجما من الصراع الصاخب بين الوالدين امام مرأى ومسمع الاطفال اوناجما عن انفصال الوالدين بهجر او طلاق او موت او غياب او ناجما عن وحدة الطفل بمعنى ان لا اخا له ولا اختا او له اخ بلا اخت او بالعكس فيبقى يبحث عن عاطفة ابوية اواموية او اخوية تتفجر غالبا في البحث عن حبيب من الجنس الاخر مالم يعوض عن حبه بالرعاية والاهتمام من المدرسة او المجتمع او رجل الدين او رجل الدولة او ينشغل بهدف كبير يشغله عنه فتتوجه طاقاته العاطفية نحوه فيعتبر عقيدته محبوبا او وطنه او حزبه فينشغل بها ==========
البحث عن حبيب
البحث عن حبيب حاجة فطرية غريزية ؛ البحث عن حنان ومشاعر وعواطف ويزداد البحث عند الحرمان وهو حق طبيعي للانسان وخصوصا اليتيم والاعزب والارمل والمطلق (( من كلا الجنسين)) انه بحاجة الى حب لاسماع اذنه وذهنه وقلبه والى حب واقعي بالاقتران والزواج ولكن كيف بالمعوقات ومنها كبر العمر وخصوصا المراة حينما تكون في الخمسين او الستين او لديها اولاد وبنات كثرة فلا يتقدم احد للزواج منها او لديها اولاد وبنات كبار مع العادات والتقاليد الجاهلية التي تعيب الزواج للمراة الكبيرة دون الرجل فمن لها ؟ وهي بحاجة الى حنان وعواطف فاين الحل ؟ انها والرجل الكبير ايضا سيستسلمون لاحلام اليقظة او يبحثون عن حبيب وقرين في الانترنيت وهو افضل الوسائل واسهلها ولكنه يبقى سرابا في الواقع ولكنه يخفف من المعاناة العاطفية فمجرد تبادل الحديث يريح النفس والروح ولكنه يؤدي الى الادمان ===========
الحب السراب والمخدر
الحب خارج الحياة الزوجية من قبل احد الزوجين او كلاهما يبقى سرابا ومخدرا وقتيا يريح النفس مؤقتا وتبقى الحاجة الى الحب مستعرة متقدة لاتنطفئ ولا تقف لان المحروم بحاجة اليه فلماذا يبحثان عن بديل وخصوصا الزوج لانه مسموح له او قادر عليه فيلتجا الى التعدد ولكن لايشفي غليله اليس من الافضل ان يؤدي الزوج والزوجة دور الحبيب والعشيق كما كانا في مرحلة الخطوبة والعقد وسنوات الزواج الاولى وللحاجة الى الحب اسباب عديدة بتنوع شخصية الانسان وظروفه الماضية والحاضرة ومنها
1- الحرمان من الحب في مرحلة الطفولة والمراهقة
2- عدم القناعة بشريك الحياة
3- عدم التفاهم والانسجام
4- الحرمان من كلمات الحب والعشق والغرام
5- الحرمان من الغزل
6- الملل من الروتين في العمل او البيت فالبيت والغرف نفسها والاثاث نفسها والحديث نفسه
7- اتعاب الحياة ومشاغل احد الزوجين خارج البيت ورجوعه مرهقا ومشاغل الزوجة بالاطفال اكثر من الزوج
8 –عدم النوم في وقت متقارب
9- التقصير في اشباح حاجة او اكثر من قبل احدهما
10- كثرة الاختلاط مع الجنس الاخر
11- مدح احدهما لواحد من الجنس الاخر والمقارنة بينه وبين شريك الحياة
12- اهمال شريك الحياة وعدم الاهتمام بارائه وافكاره وهواياته ورغباته
13- فقدان النقد البناء وعدم وجود قانون اسري لتقييم السيرة
14- وجود حرية بلا قيود او تزمت بلا قيود
15- الشعور بالملل والسأم واليأس
16- قلة الترفيه بسفر او ماشابه ذلك
17- التباين الفكري والثقافي والنفسي والمزاجي والطبقي كل او بعض هذه الاسباب تقلل من جذوة الحب بين الزوجين فتتجه الطاقة العاطفية نحو بديل في احلام اليقظة وهي ظاهرة مخدرة ولكنها انفع الحلول الوقتية او تتوجه الى حبيب في الواقع وهي خيانة مهما كانت المبررات لان العواطف لا تتوقف في حدود الكلمات او تشبع في الانترنيت وهي اهون من الواقع واقل ضررا وخصوصا اذا تباعد الحبيبان في البلدان بحيث لايكون لقاءا في الواقع واغلب الذين يتبادلون هذا الحب يتصفون بالعفة والطهارة النسبية فاختاروا اهون الحلول ولكنه لا يخلو من مخاطر اذا كان احدهما مخادعا يستنسخ ما يكتب له ليفشي به او يهدد من وثق به واذا علم الشريك بذلك فستتحول الحياة الزوجية الى جحيم او فراق بدلا من البحث عن علاج وتكميل النقص والقصور والتقصير ونحن مجتمع محكوم بالعادات والتقاليد ==============
ماذا ينفع كثرة المعجبين والاحباب لو فقد حب الشريك
ينبغي للشريك ان يفهم ان كثرة المعجبين او المعجبات لا يجدي نفعا ولايشبع حاجة ولايسد نقصا ؛ انه سراب وانه مخدر وقتي وان الادمان عليه يبعده عن واقعه فيبقى هاربا منه كلمة حب وعشق وغرام وغزل من الشريك مع تعامل رقيق يعادل بل يفوق الاف بل ملايين المعجبين والمعجبات والمحبين والمحبات ؛ البعض لايكتفي بالتعارف بواحد او عشرة بل يملأ ايميله بلا حدود وخصوصا الازواج من صينية الى فلبينية الى هندية الى اندنوسية الى روسية ويشغل نفسه بالترجمة وهو لايميز مع من يتحدث ويبقى بحاجة الى المزيد جميع رجال الارض لاتشبع زوجة حرمها زوجها من الحب وجميع نساء العالم لاتشبع زوجا حرمته زوجته من الحب ولو كان القمر او المريخ مأهولا بالسكان لانتقل اليه ليشفي ظمأه وغليله وعاطفته ولكن دون جدوى اننا جميعا بحاجة الى مراجعة الذات والتفكير بالعيوب والنواقص ونقاط الضعف والمصارحة والتفاهم والتغاضي عن بعض نواقص شريك الحياة المتجذرة والمتاصلة والاستسلام للامر الواقع والاكتفاء بالمقدار المتوفر من الحب مراعاة لسلامة الحياة الزوجية والاسرة المصارحة اولى وتبيان الحاجة الحقيقية لكلمة او صفة او مزاج فينبغي اشباعه وان كان تمثيلا واصطناعا ليتحول الى عادة بمرور الايام

سعيد العذاري
(للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)
التاريخ : 2011/02/06

 

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 01:13 AM.