اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا
بقلم :
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى اخبار شعبنا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 24-04-19, 06:28 PM
 
khoranat alqosh
مدير عام

  khoranat alqosh غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





khoranat alqosh is on a distinguished road
a المطران نجيب ميخائيل: في الموصل لا يوجد حضور مسيحي، أصبحنا نازحين في أرضنا


المطران نجيب ميخائيل: في الموصل لا يوجد حضور مسيحي، أصبحنا نازحين في أرضنا











تستضيف كابي لطيف من اذاعة مونت كارلو المطران نجيب ميخائيل، رئيس أساقفة الموصل للكلدان الكاثوليك، بمناسبة عيد الفصح المجيد.

في الموصل لا يوجد حضور مسيحي، أصبحنا نازحين في أرضنا

عن رسالته بمناسبة عيد الفصح قال المطران نجيب ميخائيل: " رسالتنا الأساسية هي أن نعطي الأمل والرجاء والمحبة للناس. وفي هذه المناسبة الرائعة، في عيد القيامة التي قام بها السيد المسيح بعد موته بثلاثة أيام، الكلمة الأساسية هي قم وامش، بحيث ننهض من جديد ونبني الحجارة المتساقطة ونعيد بناء الكنيسة الواحدة الجامعة القوية."

"ورسالتنا هي ألا نتوانى عن إظهار إيماننا بقوة وحزم لكي نكون حقا شهود عيان لقيامة المسيح. هدفنا أن نجمع الشتات، اليوم أصبحنا نازحين في أرضنا، في الموصل لا يوجد حضور مسيحي بعد لأن الوضع لا يزال غير آمن. رسالتنا هي أن نجمع المسيحيين، في المخيمات اليوم هناك خليط من الأيزيديين والمسيحيين الأرثوذكس والكاثوليك والمسلمين وغيرهم، وهذا رمز للوحدة البشرية. نحن لا نتكلم عن الديانة وما يفرّقنا عن بعضنا، ولكن نبحث عما يجمعنا، وهذا هو رمز الوحدة ".

عاش المسيحيون في الموصل مآسٍ كبيرة

تحدث المطران نجيب ميخائيل عن وضع المسيحيين في العراق، قال: " عاش المسيحيون في الموصل مآسٍ كبيرة وجعل تنظيم "داعش" المسيحيين لقمة سائغة للإرهاب والموت والاضطهاد وأحرق الكنائس والبيوت. وما حدث لكاتدرائية نوتردام في باريس يُذكّرنا بما حدث لكنائسنا وبيوتنا في العراق. لكن هذا لن يمنعنا من الصلاة، فالإيمان يبقى وإن سقطت الحجارة ".

الحفاظ على الإرث الثقافي المسيحي

وعن الإرث الثقافي المسيحي وأهميته، قال: " إنقاذ التراث والإرث المكتوب أو الملموس هو إنقاذ للجذور. وبدون جذور لا يمكن للنبتة أن تعيش، وكذلك الإنسان لا يمكن أن يبقى بدون تاريخ. هذا هو تراثنا الذي يتكلم عن نشأة المسيحية منذ ولادتها قبل 2000 عام وما عانته عبر الأجيال. استطعنا أن ننقذ أكثر من 8000 كتاب في العراق يتكلم عن تاريخ وادي الرافدين المسيحي والأيزيدي والصابئة والمسلم وهو يقوي علاقتنا مع بعضنا".

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » khoranat alqosh

من مواضيع khoranat alqosh

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 12:16 PM.