اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز انتقل الى رحمة الله السيد اوراها يوسف ابراهيم كليانا في لبنان
بقلم : khoranat alqosh
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > †† اقسام الديـــــــن المسيحي †† > †† محطات تاريخية †† > الملتقى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 22-07-16, 09:55 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص أخبارإذاعةالفاتيكان2016/7/22

البابا فرنسيس / وثائق
البابا فرنسيس يُصدر دستورًا رسوليًّا حول الحياة التأمّليّة النسائيّة - AP
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...D8%A9_/1246005
22/07/2016 12:56:SHARE


تعزيز تنشئة ملائمة؛ المعايير الخاصة من أجل استقلاليّة الجماعات التأمليّة؛ وانتماء الأديار إلى اتحاد معيّن: هذه هي بعض نقاط الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" – "البحث عن وجه الله"، الذي وقّعه البابا فرنسيس ظهر اليوم الجمعة الثاني والعشرين من تموز يوليو والمكرّس للحياة التأمّليّة النسائيّة. تشير هذه الوثيقة إلى اثني عشر موضوعًا للتأمّل حول الحياة المكرّسة عامة وتُختتم بأربع عشرة مادة تشريعيّة.
أن نكون منارات وشعلات تقود وترافق مسيرة البشريّة: هذا هو التحدي الذي يضعه البابا فرنسيس للراهبات التأمليات. في عالم يبحث، لا شعوريًّا، عن الله لا ينبغي على الأشخاص المكرّسين أن يتوقّفوا أبدًا في بحثهم عن الله وحملهم الإنجيل في العالم المعاصر. من ثمّ يحثُّ الحبر الأعظم الراهبات التأمليات على التغلّب بحزم على التجارب ولاسيما على تلك التي تظهر تحت أشكال الفتور والروتين والقنوط والكسل الذي يشلّ.
وبالتالي يدعو الأب الأقدس إلى التمييز حول اثني عشر موضوعًا للحياة المكرّسة. الأول هو موضوع التنشئة التي تتطلّب ارتدادًا دائمًا إلى الله ووقتًا ملائمًا يتراوح بين تسع سنوات واثنتي عشرة سنة. ويحث البابا فرنسيس الأديار على التنبّه جيّدًا على تمييز الدعوة والتمييز الروحي بدون الاستسلام لتجربة العدد والفعاليّة. يتبع بعدها موضوع الصلاة جوهر الحياة المكرّسة والتي لا يجب أن تُعاش كانطواء للحياة الرهبانيّة على نفسها وإنما كانفتاح للقلب من أجل معانقة البشريّة بأسرها ولاسيما للمتألمين.
جوهريّة أيضًا كلمة الله والتي تظهر جليّة في التأمل في الكتاب المقدّس والذي ينبغي أن يطبع الحياة اليوميّة الفرديّة والجماعيّة للراهبات التأمليات، لتتحول إلى فعل وعطيّة للآخرين في أعمال المحبّة. يذكّر بعدها الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" بأهميّة سرّي الإفخارستيا والمصالحة ويقترح بأن يمتدّ ويُتابع الاحتفال الإفخارستي بالسجود أمام القربان وبأن يعاش سرّ التوبة كفرصة مميّزة للتأمل بوجه الآب الرحيم فنصبح هكذا أدوات المصالحة والمغفرة والسلام التي يحتاج إليها عالم اليوم بشكل خاص.
أما الموضوع الخامس الذي يتحدث عنه الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" فهو الحياة الأخويّة في الجماعة والتي تشكل شهادة ضروريّة في مجتمع مطبوع بالانقسامات وعدم المساواة. ونقرأ في الوثيقة من الممكن ومن الجميل أن نعيش معًا بالرغم من اختلاف الأجيال والتنشئة والثقافة لأن الوحدة والشركة لا تعنيان المطابقة. أما الموضوع السادس فيتعلّق باستقلاليّة الأديار مع تعزيز ثبات ووحدة الجماعة، لأن الاستقلاليّة لا تعني تحرر أو انعزال كما يكتب الأب الأقدس ويحثّ الراهبات التأمليات على عدم الانزلاق في "مرض المرجعيّة الذاتيّة".
يرتبط بهذا الأمر أيضًا الموضوع السابع الذي يذكّر الأب الأقدس من خلاله بأهميّة الاتحادات كهيكليّة شركة بين الأديار التي تتشارك المواهب عينها. وإذ تهدف إلى تعزيز الحياة التأمليّة والمساعدة في التنشئة وفي حاجات الأديار الملموسة ينبغي على الاتحادات – يكتب البابا – أن تُعزز وتُضاعف. أما الموضوع الثامن فيتعلّق بالحصن كعلامة للوحدة الحصريّة للكنيسة العروس مع ربها.
هذا ويشدّد البابا فرنسيس في الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" على أهميّة العمل الذي يجب على الراهبات التأمليات أن يقُمن به بتكرّس وأمانة بدون أن يستسلمن لذهنيّة الفعّاليّة التي تطبع الثقافة المعاصرة. وبالتالي ينبغي أن يُفهم العمل كخدمة للبشريّة وتضامن مع الفقراء، والصمت كإصغاء وتأمّل في كلمة الله، وكإفراغ ذات من أجل إفساح المجال للاستقبال فيصبح الصمت عندها غنيّ بالمحبّة وصمت يصغي إلى الله وإلى صرخة البشريّة.
وإذ يُدرك تقلبات المجتمع والثقافة الرقميّة التي تؤثِّر بشكل حازم على تنشئة الفكر وأسلوب التعاطي مع العالم، يتوقف البابا فرنسيس في الموضوع الحادي عشر عند وسائل الاتصالات التي يصفها الحبر الأعظم بأنها أدوات مفيدة للتنشئة والتواصل ويحث الراهبات التأمليات على التمييز الحذر لكي لا تصبح هذه الأدوات فرصًا للهروب من الحياة الأخويّة وبالتالي أذى للدعوة وعائقًا لحياة التأمل.
أما الموضوع الأخير الذي يتطرّق إليه الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" فهو التقشّف: العلامة الواضحة للأمانة في عالم معولم وبدون جذور، مثال للبشريّة الممزّقة بسبب العديد من الانقسامات وللبقاء بالقرب من الآخر بالرغم من التوترات والنزاعات والهشاشة؛ فالتقشف ليس هروبًا من العالم لأن الراهبات يبقين في العالم بدون أن يكُنَّ من العالم. وإذ يتشفّعن لدى الرب على الدوام من أجل البشرية من خلال الإصغاء لصرخة ضحايا ثقافة الإقصاء تُصبح الراهبات التأمليات السُلَّم الذي بواسطته ينزل الله ليلتقي بالإنسان ويصعد الإنسان ليلتقي بالله.
أما الخاتمة التشريعيّة للدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" فتُقسم إلى أربع عشرة مادة تحدِّد بشكل قانوني ما قاله الأب الأقدس سابقًا. لاسيما المادة الثالثة التي تحدّد بأنه ينبغي تحاشي قبول المرشحات من بلدان أخرى لمجرّد الحفاظ على استمرار الدير، أو المادة الثامنة التي تُحدِّد المتطلبات الضروريّة للاستقلاليّة القانونيّة لجماعة ما ومن بينها القدرة على التنشئة والإدارة والإدماج في الكنيسة المحليّة والإمكانية على الاستمرار؛ وبالتالي في غياب هذه المتطلبات سيقوم مجمع معاهد الحياة المكرسة وجمعيات الحياة الرسولية بدراسة إمكانية تأسيس لجنة من أجل إعادة إحياء الدير أو إغلاقه.
أما المادة التاسعة فتشدّد على ضرورة أن ينتمي كل دير إلى اتحاد، وفي حال غياب هذه الإمكانية، يحدّد الدستور الرسولي "Vultum Dei Quarere" واجب طلب الإذن من الكرسي الرسولي الذي سيحتكم بالأمر بعد تمييز ملائم. وختامًا تحدِّد المادة الرابعة عشرة أنه ينبغي على مجمع معاهد الحياة المكرسة وجمعيات الحياة الرسولية أن يُصدر التعليمات التطبيقيّة – الموافق عليها من قبل الكرسي الرسولي – بحسب المواهب المختلفة لكل جماعة ديريّة.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [2]  
قديم 22-07-16, 09:57 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: أخبارإذاعةالفاتيكان2016/7/22

مراسم جنازة كارمن هرناندز التي أسست مع كيكو أرغويلو طريق الموعوظين الجديد. رسالة البابا فرنسيس
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D8%B3/1246048
كارمن هرناندز خلال لقاء طريق الموعوظين الجديد مع البابا فرنسيس شباط فبراير 2014 - L'Osservatore Romano
22/07/2016 15:08:SHARE


أُقيمت مساء أمس الخميس الحادي والعشرين من تموز يوليو في كاتدرائية العاصمة الإسبانية مدريد مراسم جنازة كارمن هرناندز التي أسست مع كيكو أرغويلّو طريق الموعوظين الجديد. وقد وجه قداسة البابا فرنسيس برقية تعزية قال فيها إنه تلقّى بتأثر نبأ وفاة كارمن هرناندز التي طُبعت حياتها بمحبتها ليسوع وباندفاع إرسالي كبير. وعبّر الأب الأقدس عن قربه الروحي من طريق الموعوظين الجديد، شاكرًا الرب على الشهادة التي قدّمتها كارمن هرناندز التي، كما قال البابا فرنسيس، حرّكتها محبة حقيقية للكنيسة، وبذلت حياتها لإعلان البشرى السارة في كل بيئة ولم تنس الأشخاص المهمشين.
توفيت كارمن هرناندز في التاسع عشر من تموز يوليو في مدريد عن عمر خمسة وثمانين عاما.

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [3]  
قديم 22-07-16, 09:59 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: أخبارإذاعةالفاتيكان2016/7/22

الفاتيكان / نشاط الكرسي الرسولي
المطران تشيلي يترك المجلس البابوي للاتصالات الاجتماعية: تحية الكاردينال بارولين
http://ar.radiovaticana.va/news/2016...%D9%86/1245980
المطران تشيلي يترك المجلس البابوي للاتصالات الاجتماعية: تحية الكاردينال بارولين - OSS_ROM
22/07/2016 12:17:SHARE



جرت يوم أمس الخميس في مقر أمانة سر الاتصالات مراسم وداع رئيس الأساقفة كلاوديو ماريا تشيلي بعد أن أمضى عشر سنوات على رأس المجلس البابوي للاتصالات الاجتماعية. وقد شارك في هذا الاحتفال أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين فضلا عن عميد أمانة سر الاتصالات المونسينيور داريو فيغانو وعدد من الصحفيين. وألقى الكاردينال بارولين خطابا للمناسبة شاء من خلاله أن يسلط الضوء على الصفات الروحية والبشرية الحسنة التي يتمتع بها رئيس الأساقفة تشيلي وعلى الخدمة القيمة التي قدمها للنشاط الدبلوماسي الفاتيكاني قبل العام 2007 تاريخ تسلّمه رئاسة المجلس الحبري المذكور. وكانت أيضا مداخلة لفيغانو الذي توجه بالشكر من صميم قلبه إلى المطران تشيلي خاصا بالذكر الجهود الحثيثة التي بذلها في إطار تأسيس أمانة سر الاتصالات، فضلا عن حرصه على ضرورة إصلاح وسائل الاتصالات التابعة للفاتيكان والكرسي الرسولي. وكان قد نظم لهذه الغاية سلسلة من اللقاءات التي عُقدت بين صحيفة أوسيرفاتوريه رومانو الفاتيكانية ومركز التلفزة الفاتيكاني وإذاعة الفاتيكان.
على هامش هذا الاحتفال أجرى مراسل القسم الإيطالي في راديو الفاتيكان مقابلة مع المطران تشيلي الذي عبر عن سروره وامتنانه الكبير للفرصة التي أتيحت له ليخدم الكنيسة والبابا عندما عينه في منصبه الحالي البابا الفخري بندكتس السادس عشر. ولفت إلى أن المجلس البابوي للاتصالات الاجتماعية كان أول مجلس شاءه المجمع المسكوني الفاتيكاني الثاني مشيرا في الوقت نفسه إلى التحديات التي يطرحها زماننا الحالي في مجال الاتصالات والتواصل والمتمثل بشكل رئيسي في الاتصالات الرقمية، أو في الثقافة الرقمية إذا صح التعبير. وتطرق في هذا السياق إلى الإسهام القيم الذي قدمه المجلس البابوي في مجال "رقمنة" وسائل الاتصالات. وعبر تشيلي عن ثقته بأن الخدمة التي يقدمها إلى الكنيسة الكاثوليكية والكرسي الرسولي لن تنتهي، وهذا يعني أنه لا يريد أن يتقاعد على غرار مدير دار الصحافة الفاتيكانية الكاهن فدريكو لومباردي، كما قال، لافتا إلى أنه سيواصل نشاطه وسط الطلاب الجامعيين في روما، وهذا النشاط يشكل جزءا لا يتجزأ من حياته.

 

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 12:36 AM.