اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز انتقل الى رحمة الله المغفور له يوسف سليمان متي ساكو
بقلم : khoranat alqosh
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى اخبار شعبنا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 22-07-17, 02:53 PM
 
مراسل الموقع
مراسل موقع خورنة القوش

  مراسل الموقع غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي




مراسل الموقع is on a distinguished road
a مراسيم تكريس تماثيل العذراء مريم ووضعها امام كنائس سهل نينوى المحررة

مراسيم تكريس تماثيل العذراء مريم ووضعها امام كنائس سهل نينوى المحررة


عشتار تيفي كوم
جرت في كنيسة البشارة في مجمع آشتي 2 للنازحين في عنكاوا مراسيم تكريس تماثيل أمنا العذراء مريم التي ارسلتها جمعية الشرق من فرنسا ممثلة بالاب رودولوف فينيورون كي تستبدل بالتماثيل التي خربها داعش في بلداتنا بسهل نينوى ، ان هذه التماثيل الاربعة عشر تمثل الرمز الديني والاجتماعي والمعنى الايماني لشعبنا المسيحي بامنا العذراء مريم ، وجرت المراسيم بحضور عدد من السادة المطارنة والاساقفة والاخوات الراهبات والاباء الكهنة والمسؤولين وألقى سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي رئيس أساقفة الموصل وكركوك وإقليم كوردستان للسريان الكاثوليك كلمة تحدث خلالها عن المشاركة في هذه المراسيم إضافة إلى نصب أحد هذه التماثيل في مدرسة البشارة بعنكاوا والبقية ستوضع أمام كنائس بلدات برطلة وكرمليس وبغديدا المحررة.
هذه التماثيل للعذراء مريم تم تكريسها خلال مراسيم صلوات وادعية وطلبات شارك فيها جمع حاشد من المؤمنين اضافة إلى جوق الكنيسة وتحدث سيادة المطران مار بشار متي وردة رئيس اساقفة ابرشية أربيل الكلدانية قائلاً في انجيل متى نقرأ عادة نسب يسوع وكل الاسماء المذكورة في هذه السلسلة بدءاً من ابراهيم إلى يوسف إلى أمنا العذراء مريم كلهم كانوا في رحلة واضاف سيادته أن رحلة العودة إلى بلداتنا في سهل نينوى فيها صعوبات وتحديات ولكن ربنا لم يتركنا وأمنا مريم ستبارك هذه الرحلة رحلة العودة حاملين معنا بشرى الخلاص، وبعد الانتهاء من مراسيم التكريس توجه الحاضرون في موكب نحو مدرسة البشارة بجانب كنيسة البشارة ليتم وضع أحد التماثيل في باحة هذه المدرسة لتكون رسالة واضحة أننا نحن لسنا عبدة التماثيل وانما هي رموز لشخصية مهمة ألا وهي أمنا العذراء مريم.
الى ذلك وبرعاية سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي رئيس اساقفة الموصل وكركوك واقليم كوردستان للسريان الكاثوليك ، جرت في كنائس برطلة وكرمليس وقره قوش مراسيم وضع تماثيل العذراء مريم امام هذه الكنائس وفي مذابحها وبحضور الكاهن القائم بخدمة الارسالية السريانية في هولندا الخور اسقف نوئيل القس توما والاباء الكهنة وجمع غفير من المؤمنين.
ففي برطلة تم وضع تمثال العذراء مريم امام الكنائس وسط جو روحي وايماني وتحديا للشر ولداعش واعوانه.
ثم توجه المشرفون على نصب ووضع هذه التماثيل الى بلدة كرمليس المحررة وتحديدا الى كنيسة مار ادي الرسول وكان باستقبالهم الاب ثابت حبيب ، وجرى هناك زياح خاص ثم تلا سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي فصلا من انجيل يوحنا المقدس.
والقى الاب ثابت حبيب كلمة رحب خلالها بالحاضرين وبممثل جمعية الشرق من فرنسا الاب رودولوف فينيورون وقال الاب حبيب اننا نشكر الاخوة الفرنسيين الذين ارسلوا لنا 14 تمثالا كي نضعها بدل التماثيل التي خربتها داعش.
بعده القى الاب الفرنسي رودولوف فينيورون كلمة اشاد خلالها بابناء بلدات سهل نينوى وبشجاعتهم القوية في العودة الى مناطقهم مضيفا ان جمعية الشرق في فرنسا ستعمل بكل الطرق من اجل عودة كل النازحين الى مناطقهم.
بعد ذلك توجه موكب المشرفين على وضع هذه التماثيل نحو مدينة بغديدا قره قوش ووصل الى كنيسة الطاهرة الكبرى حيث جرى زياح خاص كان في المقدمة سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي ، وجرت مراسيم خاصة تخللتها صلوات وادعية تطلب من امنا العذراء مريم الصلاة من اجل الجميع .
ثم وضع احد التماثيل في باحة كنيسة الطاهرة الكبرى في مدينة بغديدا قره قوش ، كما تم وضع بقية التماثيل امام كنائس اخرى في مدينة بغديدا ، وقال سيادة المطران مار يوحنا بطرس موشي لمراسل قناة عشتار الفضائية اننا نثمن جهود الخيرين من اخوتنا الفرنسيين الذين قدموا لنا هذه التماثيل التي ترمز الى امنا العذراء مريم ، واضاف ان بلداتنا في سهل نينوى ستبقى مسيحية واننا فخورون بامنا مريم التي رافقتنا في العودة الى مناطقنا.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » مراسل الموقع

من مواضيع مراسل الموقع

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 08:46 PM.