اعلانات خــورنة القوش
ضع اعلانك هنا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز تامل اليوم الاربعاء
بقلم : الشماس سمير كاكوز
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > †† اقسام الديـــــــن المسيحي †† > †† منتدى نشاطات الكنيسة †† > ملتقى التعليم المسيحي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [11]  
قديم 13-08-16, 10:13 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ص رد: شهوديهوه؛من؛هم؟

فاتحة القول\العدد الحادي والخمسين رمضان 1428هـ
لتكون المصلحة الشرعية بوصلتنا دوماً
http://www.alrased.net/main/articles...rticle_no=4887
شهود يهوه
الجمعة 14 سبتمبر 2007
انشرFacebookTwitterGoogle+WhatsAppTelegram

بالرغم من أن هذه الزاوية من الراصد، مخصصة للفرق والمذاهب الموجودة في إطار المسلمين، إلاّ أننا نقوم بين الحين والآخر بتناول بعض الأديان لأسباب مختلفة كحديثنا عن اليزيدية والصابئة وغيرهما في أعداد سابقة.
وفي هذا العدد نتحدث عن جماعة "شُهود يهْوه" المسيحية، والذي يدفعنا لذلك:
* نشاطها المتزايد بين المسلمين في الغرب، والمتأثرين من المسلمين في المهجر بأفكار شهود يهوه هم من الشباب المنسلخ عن إسلامه أصلا، وقد صرح أحد أفراد شهود يهوه وهو سوري مقيم في ايطاليا ينتمي غلى طائفة شهود يهوه و كان سابقاً من الأرثوذكس , أن التونسيين في ايطاليا هم الأكثر تفاعلا مع المبشرين لأنهم مثقفون حسب قوله أما المغاربة فإنهم أميون و لا يتقبلون المبشرين , و قد ذكر بصراحة أن من انظم إليهم من التونسيين هناك هم من العاهرات التي يمتهن البغاء و مروجي المخدرات, و بأن احد شهود يهوه الايطاليين في روما يتقن اللغة العربية قراءة و كتابة وهو يزور المغاربة الأميين بدعوى تعليمهم الكتابة و القراءة بالعربية مجانا و لكنه يستهدف تبشيرهم في الواقع .
* سعيها الدؤوب لإقامة مراكز في الدول الإسلامية .
* كما أن لهذه الجماعة نشاطاً ملحوظاً في أوساط المسلمين عبر أفرادها السائحون في بلاد الإسلام ففي مصر قام بعض السياح بتوزيع بعض منشورات شهود يهوه على أصحاب المحلات .

نشاطهم الرئيسي هو بين النصارى لكنهم أيضاً يقومون بنشر فكرهم بين اليهود والمسلمين، وهم يستغلون في نشر دعوتهم الجنس الناعم لطرق أبواب الناس والدخول على البيوت ، حيث أنهم يرسلون دعاتهم من النساء والرجال معاً ويتميزون بالملابس الراقية والمظاهر البراقة ليوقعوا الناس في حبالهم. يسمحون لأنفسهم بدق أبواب الناس ليعرضوا عليهم فكرهم .
وهذه الجماعة تستخدم أساليب عديدة في الدعوة والتبشير منها طباعة الكتب والرسائل أو تلك التي يسمونها الكراريس، وكذلك التحدث إلى الناس في الشوارع والمقاهي ومحطات القطارات الكراريس، وكذلك التحدث إلى الناس في الشوارع والمقاهي ومحطات القطارات والحافلات بل وطرق أبواب البيوت، الأمر الذي لم يجعل المسلمين بمنأى عن أفكار شهود يهوه، خاصة وأن هذه الجماعة تستغل نقاط الاتفاق مع المسلمين لتبدأ بنشاطها ودعوتها لهم. وأتباع شهود يهوه نشيطين جداً في نشر دعوتهم ، لأن من أهم الأسس في فكر شهود يهوه التبشير بفكرهم وتخصيص ساعات كثيرة أسبوعية لدراسة كتب الطائفة ونشرها بين الناس .
وعلى الرغم من توفر عدة مراجع ومصادر إسلامية ومسيحية على حدّ سواء تتناول جماعة شهود يهوه، إلاّ أنّ أهم مرجع لنا هو الموقع الرسمي لهذه الجماعة على شبكة الانترنت www.watchtower.org الأمر الذي تقتضيه الأمانة والدقة.
تعريف
"شهود يهوه" جماعة مسيحية تنفرد بفهم خاص للدين، ولا تعترف بالطوائف المسيحية الأخرى، وفي المقابل لا يعترف المسيحيون بشهود يهوه، ويعتبرونها منكرة لأغلب تعاليم المسيحية وأصولها، بل ويذهب الباحث رأفت زكي، وهو باحث مسيحي من مصر إلى أن "فكر الشهود أخبث وأكثر الأنظمة تجديفاً وكفراً"([1]).
وإضافة إلى كونها جماعة مسيحية، فإن "شهود يهوه" واقعة تحت سيطرة اليهود، وتخدم أفكارهم، كما سيأتي بيانه.
ظهرت هذه الجماعة في السبعينيات من القرن التاسع عشر على يد الراهب "تشارلز تاز رسل" في ولاية بنسلفانيا الأمريكية. والراهب رسِّل ولد سنة 1852م، من أبوين منحدرين من أصل بريطاني، كانا يتبعان المذهب المشيخي (البرسبيتاريّه)، وتكاد المصادر تجمع على سوء أخلاقه، وقد أوردت موسوعة عالم الأديان شيئاً من هذا بقولها: "المعروف عن راسّل أنه كان مشوّه السيرة، وأنه باع مرّة شحنة من القمح العجائبي (أي ذي خواص خارقه!) لفلاحين بأسعار باهظة، وعند زراعة تبين أنه خدعهم فحكمت عليه المحكمة بردّ ما اختلسه. كما عُرف عنه أنّه كان زير نساء إذ كشفت زوجته ماري فرنسيس أكلي علاقته بروزبول، ثم وجدته في غرفة الخادمة إميلي ماتيوز، فطلقته المحكمة 1906 ـ 1908، وهرّب أمواله هرباً من دفع النفقة لزوجته.."([2])
وبعد موت رسّل سنة 1916، خلفه على رئاسة الجماعة في السنة التالية جوزيف فرانكلين رذرفورد، وبقي في منصبه حتى وفاته سنة 1942، ليخلفه ناتان هومر نور الذي ظل رئيساً حتى وفاته سنة 1977، ثم تولى المنصب في ذلك العام فريدريك وليم فرانز حتى وفاته سنة 1992، ليخلفه ميلتون هنكل الرئيس الخامس والحالي([3]).
واسم جماعتهم "شهود يهوه" هو نسبة لـ " يَهْوه" الذي هو عندهم اسم الرب، أو اسم الله، ويقولون أنه ورد في العهد القديم أكثر من 7 آلاف مرّة، لكن تم إخفاؤه وتم استبداله بـ "الله" أو "الرب". وقد بدءوا باستعمال هذا الاسم لجماعتهم بدءاً من عام 1931م.
لكن القسيس إبراهيم جبر القبطي يعتقد أن الإله «يهوه» هو الترجمة العبرية للقب (إله الحرب). وهو عند شهود يهوه إله فئوي خاص بالشعب اليهودي ينفث حقدا وغضبا ضد أبناء الأمم والشعوب الأخرى. وهم يدعون إلى سلام عالمي تحت حكم يهودي عالمي بيته الأبيض: هيكل سليمان. ومن لم يقبل فلينتظر معركة هرمجدون (يقصدون المعركة الكبرى بين اليهود والعرب). وأي سلام يأتي من قوم قتلوا أنبياءهم وأشعلوا الحروب بين الأمم؟
وخلال السنوات الطويلة الماضية استخدم الشهود عدة أسماء لجماعتهم، منها:
ـ دارسو الكتاب المقدس.
ـ جمعية برج مراقبة صهيون، ولإخفاء كلمة صهيون حوّلوا الجمعية إلى:
ـ جمعية برج المراقبة.
ـ معروفون على نطاق واسع باسم شهود يهوه.
ولذلك فإن تسميتهم «شهود يهوه» تربطهم باليهود أكثر من ارتباطهم بالمسيحية: فإنهم غير مقبولين كمسيحيين لا في الكنيسة ولا بين حكومات العالم التي تحذرهم بشدة وترتاب من أمرهم. فلا تزال حكومات العالم تلاحقهم وتمنع نشاطهم كما حدث في لبنان وتركيا ومصر وسويسرا وايطاليا وألمانيا والنمسا وكندا وغيرها من بلاد العالم حيث صدرت قرارت المنع بحجة أن جمعية شهود يهوه إنما هي حركة سياسية تعمل لمصلحة الصهيونية ووفق توجيهاتها.

أهم عقائدهم
يرى أتباع "شهود يهوه" أو الشهوديون، أن المسيحية القديمة أو ما يدين به أتباع الطوائف الأخرى مسيحية زائفة ومشوّهة في جوهرها.
فهم يؤمنون بالتوراة والإنجيل ويعتبرونهما كلمة الله، ويعتبرون ما ورد بها من "أسْـفار" موحى بها ودقيقة تاريخية. وهم يسمون العهد القديم أو التوراة: الأسفار العبرانية، أما العهد الجديد أو الإنجيل فيسمونه: الأسفار اليونانية المسيحية.
لكن جماعة شهود يهوه تنفرد بعقائد وأفكار خاصة وترجمات للإنجيل، جعل أتباع المذاهب المسيحية الأخرى يخرجونهم من دائرة المسيحية وينسبونهم إلى البدعة والكفر، يقول القس عبد المسيح أبو الخير: "شهود يهوه هم بدعة جديدة، ويقولون عن أنفسهم أنهم ديانة جديدة، وهم ليسوا فرقة أو طائفة مسيحية لأنهم يؤمنون بمسيح آخر غير مسيح الإنجيل، ويبشرون بإنجيل آخر غير الذي تسلمته الكنيسة من الرسل! نعم هم يستخدمون نفس الإنجيل الذي نستخدمه، ولكنهم يكيّفون آياته ونصوصه بحسب أفكارهم وبدعهم"([4]) .
أما أهم عقائدهم وأفكارهم التي انفردوا بها فهي:
1ـ يعتقدون بأن المسيح أو يسوع هو ابن الله وادنى منه وأنه أول خلائق الله، ويقولون بأن حياة المسيح مرّت بثلاث مراحل:
الأولى: قبل أن يولد كإنسان بوقت طويل، فقد كان في السماء مخلوقاً روحانياً قديراً، وهو أول مخلوقات الله، وبه خلقت سائر الأشياء في السماوات وعلى الأرض، ويصفون المسيح بأنه "ابن يهْوه البكر" تعالى الله عن ذلك علوّاً كبيراً، وأنه قضى في هذه المرحلة مع "أبيه" سنين لا تحصى، وأثر ذلك فيه كثيراً، وهكذا صار هذا الابن مثل أبيه تماماً، تعالى الله عن ذلك.
الثانية: حياته كإنسان، إذ يعتقدون أن الله نقل حياة المسيح أو يسوع بشكل عجيب من السماء إلى رحم عذراء يهودية أمنية اسمها مريم، ولم يكن لديه أب بشري، لكنهم يقولون بأن يسوع كان ابن يوسف النجار بالتبني.
ويقولون بأن المسيح عاش خلال تلك الفترة في مدينة الناصرة وأنه مُنح المعجزات الكثيرة ومات وكان عمره 33 سنة ونصف وقد مات معلقاً على خشبة لا على صليب، لذلك فهم لا يتخذون الصليب رمزاً وشعاراً مثل بقية النصارى.
الثالثة: يعتبرون أن موت المسيح (بحسب اعتقادهم) لم يكن نهاية حياته، فقد بدأت المرحلة الثالثة من حياته عندما أقامه الله كشخص روحاني في اليوم الثالث... وأنه جلس على يمين الله منتظراً أن يتسلّم سلطته الملكيّة، وما إن تسلمها حتى بدأ يحكم كملك.
وباختصار يعتبر الشهوديون "أن يسوع اليوم ليس إنساناً، ولا هو الله القادر على كل شيء، بل هو مخلوق روحاني قدير وملك حاكم، وقريباً جدّاً سيحكم على أرضنا المليئة بالمشاكل"([5]).
وبالتالي إذا كانت "شهود يهوه" لم توافق المسيحية على القول بالتثليث ولاهوت المسيح، فإنها وقعت في وثنيات أخرى من قبيل الاعتقاد بأن المسيح هو ابن الله، وأنه ساعد الله في خلق الكون([6]).
2ـ يحرمون التبرع بالدم حتى لو كان الشخص مشرف على الموت، فبحسب اعتقادهم فإن كل إنسان يمتلك حياته في دمه، ولا يجوز أن تنتقل تلك الحياة لإنسان آخر، وأن الدم الوحيد القادر على الإنقاذ هو دم المسيح، وهم وبهذا الصدد يقولون صراحة: "إدخال الدم إلى الجسم بواسطة الفم أو العروق يخالف شرائع الله"([7]).
3 ـ منع أتباعهم من أداء الخدمة العسكرية في أي جيش، لأن جميع الحكومات الحالية ـ تخضع ـ بنظرهم لسلطة الشرير (الشيطان)، وهم لا يعترفون بأي نظام حكم، وقد قالوا: "المسيحي ينبغي أن يطيع القوانين البشرية التي لا تتعارض مع شرائع الله"، "المسيحي ينبغي أن يبقى منفصلاً عن العالم"، "المسيحي لا يجب أن تكون له أية علاقة بحركات الإيمان الخليط"، "الشيطان هو الرئيس غير المنظور للعالم"... إلخ([8]).
والجدير بالذكر أنه في سنة 1918 تم القبض على ثمانية من قادة الجماعة وعلى رأسهم رذر فورد بتهمة التآمر لإحداث تمرد ورفض الواجب العسكري للولايات المتحدة والقوات البحرية وحكم عليهم بالسجن لمدة 20 عاماً، لكنهم قدّموا التماساً، وتم الإخراج عنهم في العالم التالي بعد أن وضعت الحرب العالمية الأولى أوزارها.
4 ـ يرفضون الكنيسة ونظامها وطبقاتها وطقوسها واحتفالاتها، ويعتبرونها أم الزّواني ويجب هدمها، ويعتبرون رجال الدين المسيحيين شياطين، وهم بهذا الصدد يقولون: "طبقة رجال الدين والألقاب الخصوصية هما أمران غير لائقين"([9]).
5 ـ احتلت قضايا نهاية العالم وعودة المسيح حيّزاً كبيراً في فكر وعقيدة شهود يهوه، وتتلخص عقيدة نهاية الزمان عندهم بالأتي:
ـ لا يؤمنون بالآخرة، ولا بجهنم، ويعتقدون بأن الجنة ستكون في مملكتهم، وهم يربطون نهاية العالم بعودة المسيح وملكوته، ويقولون: "نحن الآن في وقت النهاية"، "الملكوت برئاسة المسيح سيسود الأرض فيخيم البر والسلام"، الأرض لن تصير أبداً خربة أو خالية من السكان"، "النفس البشرية تتوقف عن الوجود عند الموت"، "في ظل الملكوت ستكون الحياة مثالية على الأرض"، "الهاوية (جهنم) هي المدفن العام للجنس البشري"... إلخ.
ـ يعتقدون بأن المسيح سيعود ليقود المعركة الكبرى "هرمجدون" التي يفنى فيها المليارات من البشر، ويقولون بأن يسوع المسيح بأتي "ملكاً يجلس على فرس أبيض وبالبرّ يدين ويخوض حرباً، ولديه سيف طويل ماضٍ، لكي يضرب به الأمم".
وهذه العقيدة مثال على خدمة شهود يهوه لليهود وأفكارهم ذلك أن هرمجدون هي المعركة التي يعتقد اليهود أن أعداءهم سيفنون فيها وينتظرونها بفارغ الصبر.
وإذا كان أعداء اليهود أو أعداء شهود يهوه الموصوفون بـ "الأشرار" سيفنون ويموتون بهذه الحرب الكبرى، فما هو مصير أتباع شهود يهوه؟ يجيبون على ذلك بالقول: "سيحفظهم (أي المسيح) هو وأبوه (الله)، أثناء الحرب القادمة، حرب اليوم العظيم، يوم الله القادر على كل شيء، التي تدعى هرمجدون لكي يحيوا إلى الأبد كرعايا أرضيين لملكوت الله السماوي".
ويعتقدون أن 144 ألفاً من أتباعهم سيذهبون إلى السماء في أعقاب المعركة وسيحكمون مع المسيح، وسيصيرون أنباء روحيين لله مثل المسيح ـ تعالى الله عن ذلك ـ أما غالبية أتباعهم فيعتقدون أنهم سيحيون على الأرض (التي ستصبح الفردوس) ولن يذهبوا مع المسيح إلى السماء.
وسبب التفريق بين أتباعهم ووجود أناس منهم يذهبون إلى السماء مع المسيح، وآخرين يبقون في الأرض، هو أنهم حدّدوا عدّة تواريخ لحدوث المعركة الكبرى، وكان أتباعهم يبلغ عددهم 144 ألفاً، ولمّا كذبت تنبؤاتهم ولم يصدق التاريخ الذي حددوه، اخترعوا قصة النوعين من الأتباع للخروج من هذا المأزق.
وقد حددوا لحدوث هرميجدون تواريخ عديدة تثبت بطلانها منها:
سنة 1914، سنة 1915، سنة 1919، سنة 1925، في الأربعينيات من القرن العشرين، ثم قالوا في سنة 1975، ولمّا لم تتحقق نبوءاتهم تركوا تحديد زمن حدوثها([10]).
يقول الباحث المسيحي رأفت زكي: ".. وقد تنبأ برج المراقبة (شهود يهوه) عند عودة المسيح سنة 1874، وهرميجدون سنة 1914، وخراب الكنيسة ودمار الكنيسة سنة 1918، والفوضى العالمية الشاملة، والمدينة الفاضلة دون حكومات سنة 1920، والحرب العالمية الثالثة تبلغ ذروتها في هرميجدون تبدأ في عام 1975، ونهاية السنوات الستة الآلاف من التاريخ البشري يتضمن تاريخ هرميجدون، وقد أخفق المراقبة بنسبة 100% لكل نبواتهم، وعلى كل فإن إخفاقهم في تحقيق نبوة واحدة يمكن أن يضعهم في التصنيف تحت زمرة الأنبياء الكذبة"([11]).
6- لا يؤمنون باليوم الآخر ولا بجهنم ، ويعتقدون أن الجنة ستكون في الدنيا وهي مملكتهم .
انتشارهم وأساليبهم في الدعوة
يقول الشهوديون إن عددهم وصل إلى ستة ملايين شخص ينتشرون في 230 بلداً أي في معظم دول العالم. وقيادتهم التي يسمونها "الهيئة الحاكمة" موجودة في حي بروكلين في نيويورك في الولايات المتحدة التي ترسل كل سنة ممثلين لها إلى أقاليم مختلفة حول العالم للتشاور مع ممثلي المكاتب والفروع ، وفي الفروع هناك لجان (3-7) أشخاص يراقبون انجاز العمل في منطقتهم .
وتقدم دعوتهم على بدأ "علنيّة الفكرة وسريّة التنظيم"، ويبذلون جهوداً كبيرة لكسب الناس إلى مذهبهم، ، ومن وسائلهم: طباعة الكتب والنشرات والمجلات، بكميات كبيرة وبعشرات اللغات ، ولدى بعض فروعهم مطابع خاصة بهم لطباعة منشوراتهم وكتبهم .
وهم يحرصون على الاحتكاك بالناس ودعوتهم في الأماكن العامة كالمقاهي والشوارع والحافلات وأماكن العمل، بل وطرق أبواب البيوت والتحدث مع أصحابها وهم يقومون بالتجول على الناس في بيوتهم وأماكنهم على طريقة رجال جماعة التبليغ والدعوة بشكل ثنائي رجل وامرأة ويطلقون عليها اسم " عمل الشهادة ".
"وعلى كل عضو من أعضاء شهود يهوه أن يصرف على الأقل 10 ساعات في الشهر في دراسة منشوراتهم، والتعمق في تعاليمهم، وأن يجول قارعاً أبواب الناس مبشّراً إياهم بهذه العقائد، بائعاً كتبهم ومنشوراتهم، وأن يقدم تقريراً مفصّلاً عن نشاطاته..."([12]).
والهيئة الحاكمة تتكون من 12 شخصاً، بعد أن كان عددها في السابق سبعة.
وهم يتواجدون في البلاد العربية التي يوجد بها تجمعات نصرانية كبري مثل مصر حيث يقدر عددهم بـ 800 شخص حسب تقرير الحريات الدينية الأمريكي ، ولهم وجود في لبنان .
إصداراتهم ومؤلفاتهم
أولت "شهود يهوه" التأليف والطباعة والترجمة اهتماماً كبيراً، وقد أقامت لذلك مبانٍ ومطابع متخصصة، وبشكل أساسي تصدر الجماعة مجلتين هما:
1 ـ "استيقط" AWAKE ، وهي مجلة شهرية تصدر بـ 81 لغة.
2 ـ برج المراقبة THE WATCHTWER ، ويقدر توزيعها بـ 26 مليون نسخة وهي نصف شهرية تصدر بـ 161 لغة مختلفة([13]).
ومن أهم كتبهم:
1 ـ الفجر الألفي: سلسلة من سبع مجلدات كتبها المؤسس رسّل لنشر أفكاره وتغير اسمها بعد ذلك إلى "دراسات في الكتاب المقدس".
2 ـ السر المنتهي: كبته زعيمهم الثاني رذرفورد سنة 1917 شنّ فيه هجوماً على الطوائف المسيحية كالكاثوليكية والبروتستانتية... وقال بأن المسيحية سيطويها النسيان وتمحى من على وجه الأرض([14]).
ومن كتبهم أيضاً:
ـ قيثارة الله، لرذرفورد.
ـ الحق الذي يقودكم إلى الحياة الأبدية.
ـ ليكن الله صادقاً.
ـ المعركة النهائية.
ـ جعل حياتكم العائلية سعيدة.
ـ من الفردوس المفقود إلى الفردوس المردود.
ـ أين هم الأموات.
وكتب أخرى كثيرة، إضافة إلى ترجمات عديدة للكتاب المقدس، دأب المسيحيون على وصفها بأنها ترجمات فاسدة([15]).
أما موقعهم على شبكة الإنترنت فيقدم دعوتهم بـ 310 لغات !!!
ارتباطهم باليهود
سبق القول بأن جمعية برج المراقبة، أو شهود يهوه، وإن كانت جماعة مسيحية بفهم خاص للدين، إلاّ أن ارتباطها باليهود وخدمتها لهم يمكن ملاحظته مما يلي:
1 ـ التبشير الدائم بمعركة هرمجدون التي يموت فيها الأشرار، والمقصود هنا أعداء اليهود، وعلى رأسهم العرب والمسلمون.
2 ـ اعتبار أن نشوء دولة اليهود هو تحقيق لنبوءات التوراة، ونعمة "يهوه" التي أرسلها إلى شعبه الخاص والمختار.
3 ـ عدم إدانة أي انتهاك إسرائيلي بحق المسلمين والشعب الفلسطيني على وجه الخصوص.
4 ـ إعلانهم سنة 1914م ارتفاع غضب الله عن اليهود، بعد أن كان وقع غضبه عليهم سنة 606م.
5 ـ عملهم لصالح الحركة الصهيونية، وإضافة كلمة "صهيون" إلى اسم جمعيتهم قبل أن يحذفوها خشية انكشاف أمرهم.
6 ـ عدد من قياداتهم من اليهود، الذين أيّدوا وما زالوا يؤيدون قيام دولة إسرائيل([16]).
للاستزادة:
1 ـ الموقع الرسمي لجمعية برج المراقبة (جماعة شهود يهوه) على شبكة الإنترنت www.watchtower.org
2 ـ جماعة شهود يهوه (الجزء الثاني) ـ طارق عبد الباقي منينة.
3 ـ موسوعة عالم الأديان ـ بإشراف طب مفرّج.
4 ـ الموسوعة الحرّة (ويكيبيديا).
5 ـ شهود يهوه ذئاب خاطفة ـ عطا ميخائيل.
6 ـ شهود يهوه ـ القس عبد المسيح أبو الخير.
7 ـ المذاهب المنحرفة ـ رأفت زكي.
8 ـ مقال "شهود يهوه" للشيخ عبد الرحمن دمشقية ـ المنشور في الشبكة الإسلامية.
9 ـ الموسوعة الميسرة ـ الندوة العالمية للشباب الإسلامي.


[1]) ) ـ المذاهب المنحرفة ص 93.
[2]) ) ـ الموسوعة ص 94 .
[3]) ) ـ موقع شهود يهوه الالكتروني وكتاب شهود يهوه للقس أبو الخير ص 24 ـ 40.
[4]) ) ـ شهود يهوه ص 11.
[5]) ) ـ الموقع الالكتروني للجماعة.
[6]) ) ـ جماعة شهود يهوه لطارق منينة ص 36.
[7]) ) الموقع الرسمي لشهود يهوه.
[8]) ) الموقع الرسمي لشهود يهوه.
[9]) ) ـ الموقع الرسمي لشهود يهوه.
[10]) ) ـ شهود يهوه لأبو الخير ص 15.
[11]) ) ـ المذاهب المنحرفة ص 110 ـ 111.
[12]) ) ـ شهود يهوه ذئاب خاطفة لعطا ميخائيل.
[13]) ) ـ الموقع الالكتروني لشهود يهوه وموسوعة ويكيبيديا .
[14]) ) ـ شهود يهوه للقس أبو الخير ص 28ـ 34.
[15]) ) ـ ذئاب خاطفة لعاطا ميخائيل.
[16]) ) ـ مقال الشيخ عبد الرحمن دمشقية والموسوعة الميسرة للندوة العالمية ص 658ـ 662.

 

 

توقيع » 1R-1026

من مواضيع 1R-1026

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [12]  
قديم 14-08-16, 09:20 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ب رد: شهوديهوه؛من؛هم؟

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=170129
شهود يهوه .. ظاهرة جديدة في المجتمع العراقي

فواز فرحان
الحوار المتمدن-العدد: 2629 - 2009 / 4 / 27 - 10:11
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق






كان من الطبيعي بعد القضاء على الدكتاتورية في العراق ان تطفو للسطح كل عقد المجتمع العراقي وتعبّر عن نفسها بعد عقود من الكبت والقمع ، كما ان الواقع يفرض في مثل هذه الحالة انفتاح المجتمع على الكثير من الآراء والأفكار وكذلك يصبح مكشوفاً لاستقبال أفكار وطرق حياة جديدة نتيجة هذا التغيير ...
فقد كانت المراسيم الدينية للشيعة محظورة في عهد صدام ومعها منعت الكثير من الاحتفالات القومية للأكراد وجعل الدكتاتور كل المناسبات والأعياد تصب في خدمة نهجهِ الفاشي الذي قاد البلاد الى الهاوية وأصبحت الأمراض الاجتماعية والنفسية والسياسية كلها في واقع الأمر نتيجة لذلك النهج ولم تأتي من العدم ، فخرجت لنا أمراضاً بالجملة يصعب علاجها بفترة زمنية قصيرة بعد ان تراكمت على مدار عقود من حكم الطاغية واسرته للعراق ...
وفور نهاية حكمهِ جاءت تلك العقد متزامنة مع باقي المشاكل الاقتصادية والصحية والسياسية وكانت أبرزها الدين والطائفية ، فشمّرت الكثير من الأحزاب سواعدها لقيادة تلك الجموع المتعطشة لممارسة ما كان في الأمس محرّماً وهنا برزت حركات الاسلام السياسي في العراق لتعطي العالم فكرة عن طبيعة الفكر السائد في عراق ما بعد الدكتاتورية ، والحقيقة ان هذه الفكرة مشوّهه لاسباب كثيرة منها ان الشعب العراقي خرج للتو من محنة ولا يمكن قياس الحالة الطبيعية للفكر السائد في هذه الفترة بالتحديد فهي مرحلة انتقالية وربما تنطبق عليها كلمة فوضوية لانها جعلت الكثير من المفاهيم والقيم وطرق التصرّف متداخلة فيما بينها ، فهناك فوضى في الاعلام العراقي وكذلك في الحالة السياسية السائدة في البلاد كما ان هناك فوضى في الشارع وفراغ أمني كبير يعبّر عن هذه الفوضى بوضوح من خلال الارهاب والقتل والدم وتصفية الحسابات بين الاحزاب السياسية فيما بينها وبين الدول الاقليمية المحيطة بالعراق والولايات المتحدة من جهة أخرى ...
هناك فوضى في الاقتصاد وفوضى في الصحافة والفضائيات وفوضى في الدستور الذي تم وضعه بعد القضاء على الدكتاتورية وهذه الفوضى تتجسد في قيادة الدولة الجديدة بعلم تعتليه كلمتين وضعهما الدكتاتور نفسه على العلم العراقي ، هناك فوضى في الكثير من التعريفات التي تناولها هذا الدستور ...
فمن الطبيعي ان يكون مجتمعنا عرضة لكل المفاهيم القادمة من كل جهة مهما كانت ومن بينها الافكار التي تتبنّاها مجموعات جاءت للعراق كمنظمات خيرية من ايران واسرائيل وتركيا والولايات المتحدة وغيرها ...
وابرزها جماعة شهود يهوه التي تنشر المسيحية الصهيونية في العراق ولا تعترف بباقي الاديان او الافكار وتعمل على ابادتها وطمرها وجعل فكرها يسود من أجل التمهيد لمعركة هرمجدون التي يتوقعون حدوثها بعد ظهور الاعور الدجال المعمم في العراق ...!!!
الخطوط العامة للجماعة التي أسسها تشارلز راسل في الولايات المتحدة عام 1870 تقوم على الدمج بين المسيحية واليهودية في ديانة واحدة ولاقت الفكرة تشجيعاً من بعض قادة الكونكرس الامريكي لتعطيل تقدم الافكار العلمانية في المجتمع الامريكي وكذلك منافسة الافكار الاشتراكية في المحتوى الانساني ، فهذه الجماعة تضم بشر من قوميات مختلفة وتمتلك دعماً مالياً يفوق ميزانية العديد من الدول العربية ودول العالم الثالث ، وهي حركة سياسية بالاساس رغم نفي الجماعة لها لانها في كل حرب للناتو في الشرق الاوسط يتطوّع الآلآف منهم مجاناً للحرب بحجة التعجيل في حدوث معركتهم المرتقبة وانتظار المسيح المخلص مع جنوده المئة واربعة واربعون الفاً راكبين على الاحصنة وحاملين لسيوف للقضاء على الاشرار وترك الجماعة يرثون الارض لانهم اسهموا في نزول المسيح للقيام بحربه الاخيرة وحكمه للارض الذي يمتد لالف عام ...
في الحرب الاخيرة على العراق تطوّع احد عشر الف جندي ودون مقابل لخوض الحرب في العراق بين صفوف الجيش الامريكي من هذه الجماعة ونقلوا الكثير من منظماتهم للعمل في العراق وفي كردستان بالتحديد ، وكانت لهذه الخطوة أثراً كبيراً على عملهم في الشرق الاوسط او بالاحرى إختراقاً للمرة الاولى بعد ان كشفت العديد من الدول العربية ان هذه الجماعة ليست الا أداة من أدوات المخابرات المركزية الامريكية لاختراق المجتمعات بحجة التبشير ومنعتها من الدخول لاراضيها ، ليس الدول العربية فحسب بل ان هناك الكثير من الدول الاوربية تضع أعضاء الجماعة تحت رقابة مشدّدة لانها تقوم بتصفية من يخرج من صفوفها كما حدث لشاب الماني في مدينة فرانكفورت والعديد من الالمان في الولايات الالمانية لكنهم في كل مرّة لم يتركوا دليلاً على جريمتهم ...
وكذلك في باقي البلدان الاوربية التي إنتبهت الى طبيعة العمل الحقيقي لشهود يهوه والذي يرتكز في الاساس على خلق قاعدة سياسية عريضة في مختلف البلدان تمهد للاعتراف الشرعي بعملها في كل بلدان العالم دون استثناء ...
يقول المتخصص الالماني هلموت رايندل في علم النفس ان شهود يهوه يركزوا في تبشيرهم على المرضى نفسياً وعلى المتذبذبين الذين تنعدم لديهم القدرة على خلق مبرر منطقي لمواصلة الحياة والعطاء لها وهولاء في الحقيقة يقعوا ضحايا لفكر تبشيري غلافه الخارجي ديني وباطنه عمل سياسي خبيث ...
وهناك الكثير من المتخصصين النفسسين لدى الجماعة تختار المناطق الملائمة للعمل كما حدث في كوسوفو فقد حقق شهود يهوه نجاحاً كبيراً في التأثير على البشر هناك وجعلوا ثلث أهالي الدولة تتخلى عن ديانتها ووقفوا معهم حتى نالوا استقلالهم . لكنهم في نفس الوقت قاموا بتصفية العديد من الذين انسحبوا منهم من الذين قرروا البحث عن حياة أفضل في باقي بلدان اوربا ...
ورغم ادعاء الجماعة بان عملها تطوّعياً الا ان ذلك لا يمثل الحقيقة فأعضاء هذه الجماعة يحصلون على الجنسية الامريكية والجواز الامريكي باسرع وقت بعد ان يتم تعميدهم وكذلك يحصلوا على مبالغ مالية لابأس بها للقيام بسفراتهم والتنقل بين الدول ، ويرفضوا أداء الخدمة العسكرية في أي بلد لان عقيدتهم تبرر لهم ذلك بأنهم جنود للمسيح المنتظر فقط ولا ولاء لهم لغيره !!!
ومشاركتهم العسكرية في أي واجب يجب ان تنطلق من التمهيد فقط لظهور المسيح وهذا ما يدفع أغلبهم للتطوع في حروب الشرق الاوسط على إعتبار ان المعركة ستكون هناك ومن الممكن حدوثها في أية لحظة ، هذا الكم من الخرافات إخترقت الشارع العراقي المبتلي أصلاً بالدين والطائفية والارهاب وجاءت لتحفر لها مكاناً بين مكوّنات الشعب العراقي بحجة التبشير والانكى من ذلك ان الكثير من المرضى وقعوا ضحية لتصديق هذا النوع من الهراء في عصرنا الحالي ...
وعند تسليط الضوء على مشكلة من هذا القبيل لا بد من البحث عن الاسباب التي جعلت المجتمع العراقي مخترقاً من قبل مجموعات دينية من هذا النوع في الشمال وأخرى ايرانية تحمل نفس الخرافات تعمل في الجنوب ولكن بأفكار مختلفة والاثنين يعود سبب وجودهما الى الفوضى التي حلت بالعراق لتشمل جانب آخر هو الفوضى الدينية والفكرية ...
الضياع والفوضى التي تسببت بهما الحرب في العراق جعلت البعض يتشبث بالاوهام في الوقت الذي تغادر فيه من الكثير من المجتمعات التي تتحول تدريجياً الى مجتمعات علمانية ترفض الحديث عن أفكار وهمية لا يمكن لها ان تجلب للانسانية إلا المزيد من الحروب والعنصرية والتخلف ، ان بروز التيّارات الدينية في العراق والعالمين العربي والاسلامي هو حالة مؤقتة مهما جاءت بمبررات وآراء لان المجتمعات التي تتوق للحرية لا يمكن لها السير في طريق معاكس إذا ما علمت بأنها تسير بعكس الاتجاه ...
يعتنون بهندامهم وهم يدعون الوداعة والنبل ويصرّحوا بأنهم يدفعون الضرائب ومطيعون للقوانين لكنهم يعملوا بالتدريج على تدمير تلك القوانين لتصب في خدمة أهدافهم فقط ، في الاتحاد السوفيتي السابق تنبّهت المخابرات السوفيتية في عهد ستالين لطبيعة أهداف المنظمة الدينية شهود يهوه وسارع ستالين لاصدار أمر بإعتقالهم وسوقهم الى سيبيريا لكنهم فيما بعد ساهموا مساهمة فعالة في الصحافة الامريكية والاوربية في تشويه الحقائق القادمة من الاتحاد السوفيتي وتشويه حقبة ستالين بالكامل ...

تقوم هذه الجماعة اليوم بنشاطات جادة في سهول نينوى للتأثير على سكان البلدات هناك من آشوريين وكلدان وسريان وارمن وايزيديين وشبك كما تشجع البعض منهم على الهجرة لترك المكان في نفس الوقت تقوم بتخصيص أموال طائلة لشراء الاراضي لاتباعها هناك واستقدامهم للعراق كي يكونوا قريبين لارض المعركة ...
وعلى الاغلب ان تلك الاراضي ستخصص لشهود يهوه العرب فقط من لبنانيين وسوريين وباقي البلدان كي لا يثير وجود جنسيات اخرى الشبهات بعد ان يتم درج الديانة مستقبلاً في الدستور العراقي كي تصبح شرعية على ارض العراق ، والمجتمع العراقي اليوم نفسه مهدد بالكثير من القيم الغريبة التي دخلت عليه ولا يمكن اعتبار ذلك شذوذا لانه جزء من المجتمع البشري ومن الطبيعي ان يكون هناك تفاعل بين الشعوب من أجل السلام والتقدم على الارض لكن هذا التفاعل السائد اليوم في المجتمع العراقي يهدد كيانه ووجوده ولا يمت بصلة للتفاعل الحضاري بين الامم من اجل تقدمها فهو تبشير بعودة الافكار الظلامية الى مجتمعاتنا في الوقت الذي يجب ان تتوحد فيه جهودنا لمواجهة موجات العنف والتخلف التي انتشرت في البلاد نتيجة الفتنة الدينية والطائفية وإعطاء المثل لشعوب العالم بقدرتنا على مواجهة هكذا أخطار تهدد النسيج الاجتماعي العراقي الذي يحاول المحتل تدميره كما فعل في المانيا واليابان ودول أخرى لكنه فشل في نفس الوقت في أماكن من العالم ككوريا والصين وفيتنام ...


نشر أيضًا على فيسبوك
فم بتسجيل الدخول للنشر

Natasha Natashaa · لندن
Unfortunately very bad report
أعجبني · رد · 7 أبريل، 2014 01:30 مساءً

Bashar Sukkar · Emergency Physician في UMCG
مقال ساذج و رديء شهود يهوا موجودين في العراق من قبل عشرين سنه وكل هذه القصص الهنديه التي ذكرها الكاتب الافضل يحاول يحولها الى فلم هابط
أعجبني · رد · 4 · 25 أبريل، 2013 03:39 مساءً

Raphail Soffer · لندن
اي نوع من المخدرات استخدم الكاتب عند كتابة هكذا مقال؟ فكمية التحشيش فيه مذهلة.
أعجبني · رد · 1 · 28 مايو، 2013 04:13 ص

Raphail Soffer · لندن
اي نوع من المخدرات استخدم الكاتب عند كتابة هكذا مقال؟ فكمية التحشيش فيه مذهلة.
أعجبني · رد · 28 مايو، 2013 04:13 ص

 

 

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : [13]  
قديم 14-08-16, 09:23 PM
 
1R-1026
عضو ذهبي

  1R-1026 غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





1R-1026 is on a distinguished road
ب رد: شهوديهوه؛من؛هم؟

https://www.dorar-aliraq.net/threads...88%D9%8E%D9%87
Daleen Daleen غير متواجد حالياً
صديق مؤسس
صاحبة الامتياز
الصورة الرمزية Daleen
تاريخ التسجيل: January-2010
الدولة: البصرة
الجنس: أنثى
المشاركات: 27,271 المواضيع: 3,946
صوتيات: 102 سوالف عراقية: 65
التقييم: 5617
مزاجي: هادئة
أكلتي المفضلة: مسوية رجيم
موبايلي: Iphon 6 plus
آخر نشاط: منذ 6 يوم
مقالات المدونة: 77
SMS:
Sometimes the heart sees what's invisible to the eye

شهود يَهْوَه




النصرانية وما تفرع عنها من مذاهب
(شهود يَهْوَه)


التعريف:

هي منظمة عالمية دينية وسياسية، تقوم على سرية التنظيم وعلنية الفكرة، ظهرت في أمريكا في النصف الثاني من القرن التاسع عشر، وكما تدعي أنها مسيحية، والواقع يؤكد أنها واقعة تحت سيطرة اليهود وتعمل لحسابهم، وهي تعرف باسم (جمعية العالم الجديد) إلى جانب (شهود يهوه) الذي عرفت به ابتداء من سنة 1931م وقد اعترف بها رسمياً في أمريكا قبل ظهورها بهذا الاسم وذلك سنة 1884م.

التأسيس وأبرز الشخصيات:

أسسها سنة 1874م الراهب تشارلز راسل 1862 – 1916م وكانت تعرف آنذاك باسم مذهب الراسلية أو الراسليين نسبة إلى مؤسسها كما عرفت باسم الدارسون الجدد للإنجيل. وعرفت بعد ذلك باسم جمعيةبرج المراقبة والتوراة والكراريس Watch Tower Bible and Tract Society ثم استقر الأمر أخيراً وعرفت باسم يهوهنسبة إلى يَهْوَه إله بني إسرائيل على ما تردد توراتهم، (راجع سفر الخروج6: 2–4) "وكلم الله موسى قال له أنا الرب. أنا الذي تجليت لإبراهيم وإسحاق ويعقوب إلهاً قادراً على كل شيء وأما اسمي يهوه فلم أعلنه لهم".

ثم خلفه في رئاسة المنظمة فرانكلين رذرفورد 1869 – 1942م الذي ألف سنة 1917م كتاب سقوط بابل ويرمز ببابل لكل الأنظمة الموجودة في العالم.

ثم جاء نارثان هرمر كنور 1905م وفي عهده أصبحت المنظمة دولة داخل الدولة كما يقال.

الأفكار والمعتقدات:

إشاعة الفوضى الخلقية والتحلل من جميع الفضائل الإنسانية التي حثت عليها التعاليم الدينية.

يؤمنون بيهوه إلهاً لهم وبعيسى رئيساً لمملكة الله.

يؤمنون بالكتاب المقدس للنصارى ولكنهم يفسرونه حسب مصالحهم.

الطاعة العمياء لرؤسائهم.

يستغلون اسم المسيح والكتاب المقدس للوصول إلى هدفهم وهو: إقامة دولة دينية دنيوية للسيطرة على العالم.

تهيئة النفوس لإقامة الدولة اليهودية الكبرى.

نفي الحساب والعقاب في الآخرة فلا إثم على من يقترف ذنباً أو معصية في دنياه.

لا يؤمنون بالآخرة ولا بجهنم ويعتقدون بأن الجنة ستكون في الدنيا في مملكتهم.

يعتقدون بقرب قيام حرب تحريرية يقودها عيسى وهم جنوده يزيحون بها جميع حكام الأرض.

يقتطفون من الكتاب المقدس الأجزاء التي تحبب إسرائيل واليهود إلى الناس ويقومون بنشرها.

لا يؤمنون بالروح وبخلودها ولهم معابد خاصة بهم يسمونها القاعة الملكية أو بيت الرب.

الأخوة الإنسانية مقتصرة عليهم دون سواهم من البشر.

يعادون النظم الوضعية ويدعون إلى التمرد، ويعادون الأديان إلا اليهودية، وجميع رؤسائهم يهود.

إشاعة الفوضى العالمية بتحريض الشعوب على التمرد على حكوماتهم وشق عصا الطاعة عليها ومقاطعة جميع النشاطات الرسمية في الدولة ويبررون ذلك بما جاء في كتابهم الأخضر "ليكن الله صادقاً بأنهم سفراء الله في ملكوته المقدس، ومن ثمَّ فهم يتمتعون بحصانة تعفيهم من الخضوع للحكومات المدنية أياً كانت مقوماتها".

يعترفون بقداسة الكتب التي تعترف بها اليهودية وتقدسها وهي 19 كتاباً.

يقولون بالتثليث ويفسرونه بـ (يهوه,الابن,الروح القدس).

يمر العضو فيها بمراحل معقدة ويخضع الالتحاق بها إلى شروط قاسية، وتنتظم عضوية جمعية شهود يهوه ثلاث مراتب:

أعضاء الرجاء السماوي: وهم أعضاء الإدارة العليا ويرأسهم العبد العظيم أو الحكيم ويعرف مقره ببيت "إيل" أي بيت الله.

صف جلعاد أو الرجاء الأرضي: ويشمل من الأعضاء الرواد والمعاونين ونظار المناطق، وهؤلاء هم أعضاء الإدارة التنفيذية.

المبشرون: ويعرف أعضاؤها بالخدم، وتضم هذه المرتبة الشهود وهم الأعضاء المكلفون بتوزيع مطبوعات الجمعية ورسائلها.

شعاراتهم ورموزهم:
تبني المينورا وهي الشمعدان السباعي الذي هو رمز اليهود الديني والوطني.
تبني النجمة السداسية وهي رمز لليهود كذلك.
تبني اسم يهوه ويكتبونه بالعبرية وهو "الإله" عند اليهود.

من كتب المنظمة:
تنطق باسمهم مجلة كانت تصدر تحت اسم برج مراقبة صهيون ثم عدلوها إلى: برج المراقبة لإخفاء كلمة صهيون.
هذا الخبر الجيد عن المملكة (المقصود مملكتهم المأمولة).
الأساس في الإيمان بعالم جديد.
لقد اقترب علاج الأمم.
العيش بأمل نظام عادل جديد.

الجذور الفكرية والعقائدية:

يمكن اعتبارهم فرقة مسيحية منفردة بفهم خاص إلا أنهم واقعون تحت سيطرة اليهود بشكل واضح ويتبنون العقائد اليهودية في الجملة ويعملون لأهداف اليهود.

تأثروا بأفكار الفلاسفة القدامى واليونانيين منهم بخاصة.

لهم علاقة وطيدة بإسرائيل وبالمنظمات اليهودية العالمية كالماسونية.

لهم علاقة تعاون مع المنظمات التبشيرية والمنظمات الشيوعية والاشتراكية الدولية.

لهم علاقة كبيرة مع أهل النفوذ من اليونانيين والأرمن.

الانتشار ومواقع النفوذ:

لا تكاد تخلو دولة في العالم من نشاط لهذه المنظمة السرية الخطرة.

مركزهم الرئيسي في أمريكا – حي بروكلين بنيويورك: 124 Columbia Heights.
Brooklyn 1. New York - USA
وصل عدد البلدان التي يزاولون فيها نشاطهم سنة 1955م إلى 158 دولة وكان عددهم آنذاك 632929 عضواً وعدد دعاتهم 1814 داعية فكم يكون إذن عددهم الآن؟ وقد فطنت بعض الدول إلى خطورتهم فمنعت نشاطهم وتعقبتهم ومن هذه الدول: سنغافورة، لبنان، ساحل العاج، الفلبين، العراق، النرويج، الكاميرون، الصين، تركيا، سويسرا، رومانيا، هولندا.. وما يزالون ينشطون في هذه الدول بطريقتهم الخاصة السرية. أما في إفريقيا والدول الإسلامية فغالباً ما يكون نشاطهم بالتعاون مع المنظمات التبشيرية.

طريقتهم في العمل:

يرون أنه ثبت بالدليل أن عدداً كبيراً من الناس لا يحضرون إلى المعابد، وأن أكثر من نصف الناس في بعض البلدان لا ينتمون إلى طائفة من الطوائف الدينية، وأن ملايين من المنتمين إلى الطوائف الدينية لا يحضرون عبادتهم ولا يريدون أن يستمعوا إلى رجال الدين. فعملت شهود يهوه على أن تخفي نفسها تحت أستار أنها فرقة مسيحية تطوف بالبيوت والمقاهي والأندية العامة والطرقات، حاملة الكتب والمنشورات، تعرض فيها تعاليمها بحماسة مدعية أنها حاملة رسالة دين جديد يجمع تحت لوائه أهل الأديان كافة، تتظاهر بعدم معاداة أحد أو أية طائفة من الطوائف. كما عملت على عدم الاحتفاظ بأسماء أعضائها واكتفت فقط بحفظ ناشري مطبوعاتها ونشراتها وعملت – أيضاً – على عدم الإعلان عمن يساعدها بالأموال في أداء مهامها.

يصدرون آلاف الكتب والنشرات والصحف ويوزعونها مجاناً مما يدل على قوة رصيدهم المالي.

لهم مدارس خاصة بهم ومزارع ودور صحافة ودور نشر.. ولكل منها إدارة خاصة بها.

لهم مكاتب للترجمة والتأليف ولجان دينية عليا لتفسير الكتاب المقدس وفق مصلحتهم.

لهم تعاون كبير مع المنظمات المماثلة التي تعمل لصالح اليهود.

تستفيد هذه المنظمة من أعضائها في أعمال الاستخبارات والجاسوسية والدعاية.



وهذه معلومات اضافية عن يهوه

- يعبد الناس اشياء عديدة. لكنَّ الكتاب المقدس يخبرنا انه يوجد اله حقيقي واحد فقط. وقد خلق كل ما في السماء وعلى الارض. ولأنه منحنا الحياة فهو الوحيد الذي يجب ان نعبده. — 1 كورنثوس 8:‌5، 6؛ رؤيا 4:‌11 . 2- لله القاب عديدة ولكن له اسم واحد فقط. وهذا الاسم هو يهوه. وقد أُزيل اسم الله في معظم الكتب المقدسة واستُبدل بلقبَي الرب او الله. ولكن عندما كُتب الكتاب المقدس، ظهر فيه الاسم يهوه نحو 7,000 مرة! — خروج 3:‌15؛ مزمور 83:‌18 .
3- ليهوه جسم، لكنه ليس كجسمنا. يقول الكتاب المقدس: «الله روح.» (يوحنا 4:‌24) والروح هو شكل من اشكال الحياة اسمى بكثير مما لنا. والله لم يرَه انسان قط. ويسكن يهوه في السماء، إلا انه يستطيع ان يرى كل شيء. (مزمور 11:‌4، 5؛ يوحنا 1:‌18) ولكن ما هو الروح القدس؟ انه ليس شخصا كالله. وبالاحرى، هو قوة الله الفعَّالة. — مزمور 104:‌30 .
اننا نتعلم عن الله من الخليقة ومن الكتاب المقدس 4- يكشف لنا الكتاب المقدس شخصية يهوه. فهو يظهر ان صفاته البارزة هي المحبة، العدل، الحكمة، والقدرة. (تثنية 32:‌4؛ ايوب 12:‌13؛ اشعياء 40:‌26؛ 1 يوحنا 4:‌8) ويخبرنا الكتاب المقدس انه ايضا رحيم، لطيف، غفور، كريم، وصبور. وكأولاد طائعين، يجب ان نحاول التمثل به. — افسس 5:‌1، 2 .
5- وهل يجب ان نسجد او نصلّي للتماثيل، الصور، او الرموز في عبادتنا؟ كلا! (خروج 20:‌4، 5) يقول يهوه انه يجب ان نعبده وحده. فهو لا يعطي من مجده لأيّ شخص او ايّ شيء آخر. والتماثيل لا قدرة لها على مساعدتنا. — مزمور 115:‌4-8؛ اشعياء 42:‌8 .
6- وكيف يمكننا ان نعرف الله بشكل افضل؟ احدى الطرائق هي بملاحظة الاشياء التي خلقها والتفكير بعمق في ما تخبرنا به. فخلائق الله تظهر لنا ان لديه قدرة وحكمة عظيمتين. ونحن نرى محبته في كل ما صنعه. (مزمور 19:‌1-6؛ رومية 1:‌20) والطريقة الاخرى التي يمكننا بها ان نتعلم عن الله هي بدرس الكتاب المقدس. ففيه يخبرنا الله اكثر بكثير ايّ نوع من الآلهة هو. ويخبرنا ايضا عن قصده وماذا يريد ان نفعل. — عاموس 3:‌7؛ 2 تيموثاوس 3:‌16، 17 .


ويتضح مما سبق:

إن منظمة شهود يهوه تدعي المسيحية وتوالي اليهودية وتعادي الإسلام وهي من المنظمات المشبوهة التي يلزم وقف نشاطاتها في أي بلد إسلامي – إن وجد - وعدم السماح بتداول مطبوعاتها ومجلاتها تحت أي مسمى كان ويكفي أن علاقتهم وطيدة بإسرائيل وأن روابطهم وثيقة بعملاء التنصير.




مراجع للتوسع:
- شهود يهوه، د. محمد حرب.
- كتابان باللغة التركية: الأستاذ حكمت تانيو وهما:
- Yehora Sahitleri.
- Tharih Boyunca Turkler ve Yahudiler.
- الماسونية العالمية في ميزان الإسلام، عبد الله سمك، كلية أصول الدين بالقاهرة 1407هـ/1987م.
- شهود يهوه في الميزان، جبرائيل فرح البوس.
- الصهيونية بين الدين والسياسة، عبد السميع الهراوي.
- لهذا أكره إسرائيل، أمين سامي الغمراوي.
- اليهودية العالمية وحربها المستمرة على المسيحية، إيليا أبو الروس.
- نظرة حول المؤامرات الدولية اليهودية، د. سعيد محمد أحمد بانجة.
- الماسونية في العراء، د. محمد علي الزعبي.
- شهود يهوه. التطرف المسيحي في مصر، أبو إسلام أحمد عبد الله.

 

 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 03:45 PM.