اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
الشماس سمير كاكوز الحلبوسي للكاردينال ساكو : سأكون قريباً من المكون المسيحي الذي عانى الكثير
بقلم : مراسل الموقع
مراسل الموقع

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 26-02-10, 02:51 PM
 
امير الرومانسية

عضو فعال جدآ


  امير الرومانسية غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





امير الرومانسية is on a distinguished road
4 طرق للوقوع في الحـــب

هناك أربع طرق للوقوع في الحب إذا لم تنتبه إلى الطريقة التي وقعت فيها بالحب، فلا بد من مراجعة حساباتك. حيث توصل العلماء إلى أن طريقه الوقوع في الحب تعطي مؤشرات للخروج بتصور ممكن لكيفية الحياة الزوجية المستقبلية.


وهذه بعض اشهر النماذج التي يقع فيها البشر بالحب:

1. الحب من أول نظرة

يحصل فعلياً من أول لحظة يلتقي فيها الشخصان، إذ يشعران بانجذاب متبادل. من
أعراضه:
شعور خفي بالسعادة، بمعنى آخر، شعور بانجذاب لا يقاوم للشخص الواقف أمامك منذ اللحظة الأولى التي تقع فيها عيناك عليه. هذا النوع من الحب شائع جداً في العالم ولم يستطع العلم إلى الآن معرفة السبب الحقيقي الكامن وراء هذه الظاهرة، إلا أن الانجذاب للشكل قد يكون أحد أهم الأسباب. بالإضافة إلى وجود الشخصين في المكان المناسب والوقت المناسب.

ميزاته:
إن هذا النوع من العلاقات قد يدوم لمده طويلة في حالة ترجمة هذا الإعجاب الفوري إلى علاقة عميقة ذات أبعاد حقيقية وعمق في التفكير

عيوبه
قد تؤدي زيادة الانجذاب بين الطرفين إلى التركيز على المشاريع المستقبلية ونسيان التحدث عن الواقع. لذلك يجب التركيز على إيجاد اهتمامات مشتركة وإيجاد أجوبة لقضايا يمر بها الزوجان في واقع حياتهما اليومية.


2.الانجذاب المتأخر

يحدث بدون أي دلالات. عندما تخرج مع الشريك لأول مرة لا تشعر بذلك الإعجاب الطاغي نحوه و لكنك لا تفقد الرغبة في رؤيته ثانية. بعد الخروج معه لعدة مرات تبدأ بالإعجاب به وملاحظة كل الخصال الحميدة التي يتمتع بها. وقبل أن تدرك ما يحصل لك تكون قد وقعت في حبه.

ميزاته:
هذه العلاقات تكون في العادة أعمق من العلاقات التي بنيت على مجرد الإعجاب الفوري أي انك تقع في الحب مع شخص تشاركه نفس الأفكار والاهتمامات لذلك عادة ما تكون هذه العلاقات مبنية على أساس متين.

عيوبه:
المشكلة في هذه العلاقات تظهر إذا ساورتك شكوك حول احتمالية نجاحها، أو إذا أصبحت تفكر أن وقوعك في حبه قد استغرق وقتاً طويلاً، بمعنى أنك اعتدت على وجوده في حياتك وليس أنك تحبه. في هذه الحالة اسأل نفسك كيف ستغدو حياتك بدونه؟ إذا كان الجواب مخيفاً إذاً من المتوقع أن تدوم علاقتك الزوجية طويلاً.


3.التحول من صديق إلى حبيب

رغبة مفاجئة تحصل بينك و بين صديق مقرب منك للتقدم في علاقتكما إلى أكثر من صداقة.

عيوبه:
الأمر محفوف بالخطر لأن ذلك قد يؤدي بك إلى فقدان صديق في حال فشل علاقة الحب،

ميزاته:
لكن النتائج الجيدة ستدفعك إلى المخاطرة. إن تطور علاقة الصداقة إلى الحب تعطي نتائج أفضل بكثير من علاقة حب طويلة الأمد، لأن الصداقة تعتبر الأساس المتين لعلاقة شراكة مستقبلية بين الشريكين. بالإضافة إلى ميزه أخرى لهذه العلاقة وهي أنكما تعرفان عيوب كل منكما مسبقاً بحيث ليست هناك مفاجآت. ولكن الاعتياد على وجوده في حياتك قد يكون مقتل هذه العلاقة. لا تحاول اعتبار وجوده في حياتك من المسلمات، حاول دائماً إبقاء الحب متقداً في علاقتكما وتذكر أنه لم يعد فقط الصديق الذي كنت تخرج معه بل لقد غدا الحبيب الذي سوف تقضي معه باقي حياتك.


4.من البغض إلى الحب

ما السبب الذي قد يدفعك إلى الوقوع في حب شخص كنت ترغب بضربه عند لقائك به لأول مرة؟ يعزي العلماء ذلك إلى إعجاب و انجذاب خفي حدث لك عند رؤيتك لهذا الشخص لاول مرة ولكنك أخفيت ذلك عن طريق إظهار عدائيتك و بغضك له.

ميزاته:
الشيء الأكيد أنك لن تشعر بالملل، فكلما ساورك هذا الشعور تذكر سبب انجذابك له ألا وهو الاختلاف! فبينما يشعر باقي الأزواج بان العلاقة لم تعد كالسابق بعد بضعة أشهر من الارتباط، وهو شعور طبيعي، فانك سوف تتجنب هذا الشعور كون علاقتكما مبنية على الانجذاب إلى الأمور المختلف عليها بينكما مما يضيف إلى الحياة طابع التغيير المستمر، هذا التغيير هو ما يعد العلاج السحري لتأجيج مشاعر الحب و الإبقاء عليها دائمة التوهج.

ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » امير الرومانسية

من مواضيع امير الرومانسية

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 01:57 AM.