اعلانات خــورنة القوش
كاردينيا للورود والهدايا اعلن هنا
شخصيات القوشية في سطور دليل المنتدى
كرم الالقوشي karam alqoshy فيسبوك
اخبار شعبنا اخبار القوش اعلن هنا


عرض خاص ... فقط بـــ 25 $ ... اعلانك على موقع خورنة القوش لمدة شهر كامل ... اعلن اليوم ليصل الى اكثر من 130.000 الف متابع
دعوة للإنضمام لأسرتنا
اسم العضو
كلمة السر تأكيد كلمة السر البريد الإلكتروني تأكيد البريد الإلكتروني
التحقق من الصورة
رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.


تاريخ الميلاد:    
هل انت موافق على قوانين المنتدى؟

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
لقاء الشباب الجامعي/القوش لقاء الشباب الجامعي في القوش يعرف قصة حياة القديس بولس الرسول لأعضاءه
بقلم : لقاء الشباب الجامعي/القوش
قريبا

العودة   منتديات خورنة القوش > الاقسام العــــــــــــــــــــامة > منتدى الاخبار العالمية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : [1]  
قديم 16-05-18, 03:14 PM
 
khoranat alqosh

  khoranat alqosh غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي





khoranat alqosh is on a distinguished road
افتراضي البابا فرنسيس يتحدث عن أهمية أن يعتني الأسقف بقطيع المؤمنين الموكل إليه

البابا فرنسيس يتحدث عن أهمية أن يعتني الأسقف بقطيع المؤمنين الموكل إليه










ترأس البابا فرنسيس صباح اليوم الثلاثاء الاحتفال بالقداس في كابلة بيت القديسة مارتا بدولة حاضرة الفاتيكان وألقى عظة تمحورت حول مقطع من سفر أعمال الرسل يحدثنا عن اللقاء الأخير بين القديس بولس الرسول وشيوخ الكنيسة في أفسس قبل أن يتوجه إلى أورشليم، وشدد لهم على أهمية الطاعة للروح القدس والمحبة تجاه قطيع المؤمنين الموكلين إلى رعايتهم. وأكد فرنسيس أن كلمات القديس بولس تنبع من القلب، وهي تسلط الضوء على المسيرة التي ينبغي أن يجتازها كل أسقف، كما أن القديس بولس قام بفحص للضمير إذا صح التعبير، وتحدث عن كل ما فعله من أجل الجماعة وفعل ذلك بطريقة موضوعية جداً، وأراد أن يتباهى بأمرين فقط لا غير، بخطاياه وبصليب الرب يسوع المسيح الذي خلّصه. بعدها لفت فرنسيس إلى أن القديس بولس شاء أن يتوجه إلى أورشليم بدفع من الروح القدس، وقال البابا إن خبرة الأسقف هذه، تعني أن هذا الأخير قادر على التمييز والتعرّف على روح الله عندما يخاطبه، والتعرف على روح العالم، ليحمي نفسه منه.
وأضاف البابا أن القديس بولس كان يعلم أنه متوجّه نحو الضيقة، نحو الصليب وهذا الأمر يحملنا على التفكير بدخول الرب يسوع إلى أورشليم. وبهذه الطريقة نفسها توجّه بولس نحو آلامه! وقدّم نفسه للرب بطاعة تامة، وهذا ما ينبغي أن يفعله الأسقف سائراً قدما بتوجيه من الروح القدس. وقد ترك بولس لشيوخ الكنيسة في أفسس وصيته الأخيرة، ولم يترك لهم أملاكاً مادية، بل أوصاهم بمحبة الرب يسوع ومحبة قطيع المؤمنين الموكل إليهم لذا دعاهم للسهر على هؤلاء المؤمنين، وعلى الأسقف أن يعتني بالمؤمنين لا أن يبحث لنفسه عن تحقيق مآرب خاصة أو بلوغ مناصب كنسية.


تابع البابا عظته مؤكدا أن بولس قال إنه لم يشته أملاك أحد، ولا الذهب والفضة. ودعا الآخرين إلى السير على خطاه مع أنه لم يكن يملك شيئاً سوى الشجاعة الرسولية ونعمة الله، ووحي الرب يسوع والخلاص الذي منحه إياه. هذا ثم أكد البابا فرنسيس أنه عندما يقرأ هذا المقطع من الكتاب المقدس يفكر بآخرته، لافتا إلى أنه يطلب من الرب نعمة أن يتمكن من الرحيل بهذه الطريقة. وقال إنه خلال عملية فحص الضمير لن يكون منتصراً مثل بولس لكنه يدرك أن الرب طيب ورحوم سائلا الله أن يمنح الجميع نعمة الرحيل عن هذا العالم تطبعنا المحبة تجاه الرب والثقة بالروح القدس.


ساعد في نشر والارتقاء بنا عبر مشاركة رأيك في الفيس بوك ...- اكتب تعليقك - ...

 

 

توقيع » khoranat alqosh

من مواضيع khoranat alqosh

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة BB code متاحة قوانين المنتدى
لا تستطيع الرد على المواضيع الابتسامات متاحة
لا تستطيع إرفاق ملفات كود [IMG] متاحة
لا تستطيع تعديل مشاركاتك قوانين المنتدى
الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 09:31 AM.